x

جلالة السلطان يتلقى مزيدا من التهاني بمناسبة يوم تولي جلالته مقاليد الحكم في البلاد

بلادنا الأربعاء ١٣/يناير/٢٠٢١ ١٤:٥٤ م
جلالة السلطان يتلقى مزيدا من التهاني بمناسبة يوم تولي جلالته مقاليد الحكم في البلاد

العمانية - الشبيبة

تلقـّى حضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم ــ حفظه الله ورعاه ــ مزيدا من برقيات التهاني بمناسبة  يوم تولي جلالته مقاليد الحكم في البلاد، ذكرى الحادي عشر من يناير  المجيد. 

حيث تلقى جلالته برقيات تهانٍ من كل من : صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين وصاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل  ثاني أمير دولة قطر وصاحب السمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح  أمير دولة الكويت وجلالة الملـك محمد الســــــــادس ملك المملكة المغربية،  و صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس  مجلس الوزراء بمملكة البحرين، و سمو الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح   ولي العهد بدولة الكويت، و سمو الشيخ عبدالله بن حمد آل ثاني نائب أمير  دولة قطر، ومعالي الشيخ خالد بن خليفة بن عبدالعزيز آل ثاني رئيس  مجلس الوزراء ووزير الداخلية بدولة قطر .  

كما تلقّى جلالته ـ أيدّه الله ـ برقيات التهنئة بهذه الذكرى السعيدة من أصحاب السمو وأصحاب المعالي الوزراء، ومن قادة قوات السلطان المسلحة  وشرطة عُمان السلطانية والأجهزة الأمنية الأخرى، ومن المكرمين أعضاء  مجلس الدولة وأصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى والوكلاء، والسفراء  العُمانيين، ومن رؤساء البعثات الدبلوماسية بالسلطنة، ومن شيوخ وأعيان  البلاد ومن المواطنين. 

أعربوا فيها عن تهانيهم القلبية لجلالة السلطان المعظم بهذه الذكرى المجيدة وعاطر تمنياتهم لجلالته، بموفور الصحة والسعادة، مقرونة بالدعاء إلى  المولى القدير أن يحفظ جلالته، ويمد في عمره ويعيد عليه المناسبات  السعيدة بالخير واليُمن والبركة وعلى الشعب العُماني، محققا المزيد من  آماله وتطلعاته في ظل قيادة جلالته الحكيمة. 

هذا وقد ردَّ جلالة السلطان المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ على المهنئين لجلالته بهذه المناسبة المجيدة، معربًا لهم عن بالغ شكره وتقديره على ما  عبروا عنه من تهاني خالصة وتمنيات طيبة ومشاعر نبيلة، داعيًا الله عز  وجل أن يديم عليهم الصحة والعافية، وأن يعيد المناسبات السعيدة عليهم وقد  تحقق لهم كل ما يصبون إليه من الرقي والنماء والرخاء.