x

ليلة حزينة في باريس رغم الانتصار على مارسيليا

الجماهير الثلاثاء ٢٧/فبراير/٢٠١٨ ٠٣:١٠ ص

وكالات -

قضى باريس سان جيرمان الفرنسي ليلة حزينة رغم الفوز الكبير أمام أولمبيك مارسيليا بثلاثية نظيفة مساء الأحد في الجولة 27 من الدوري الفرنسي على ملعب حديقة الأمراء. وسجل: كيليان مبابي، ورولاندو “هدفاً في مرماه”، ووادينسون كافاني ثلاثية النادي الباريسي، لكن إصابة نيمار في الدقائق العشر الأخيرة من عمر اللقاء حولت الليلة إلى دراما حزينة. وأصيب نيمار بالتواء في الكاحل خلال الفوز 3-0 على أولمبيك مارسيليا في الدوري الفرنسي أمس الأحد، وبدا أنه يشعر بألم كبير، وخرج محمولاً على محفة، ليستكمل سان جيرمان آخر ثماني دقائق بعشرة لاعبين بسبب إجراء التغييرات الثلاثة. وخسر سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر 3-1 في ضيافة ريال مدريد في 14 فبراير الجاري، وسيأمل في أن يتعافى نيمار قبل استضافة لقاء الإياب في 6 مارس المقبل لكن قبل ذلك عليه مواجهة مارسيليا مجدداً في ربع نهائي كأس فرنسا يوم الأربعاء، ثم تروا في الدوري يوم السبت. وينتظر أن تحدد الفحوصات الطبية موقف نيمار من المشاركة في مواجهة ريال مدريد في السادس من مارس المقبل في ملعب بارك دي برينس. وأكد تياغو سيلفا قائد النادي الباريسي تورم كاحل نيمار وغيابه عن اللقاء المقبل ضد أولمبيك مارسيليا، بينما تمنى أن يلحق بمواجهة ريال مدريد بينما قال أوناي إيمري إنه متفائل بمشاركة البرازيلي ضد فريق زين الدين زيدان. وصرح مدرب النادي الباريسي: “يجب أن نتحلى بالصبر.. لكن إذا كنت مطالباً بقول شيء ما فإني أقول نعم إنه سيشارك”. وقال تياغو سيلفا: “ فقدنا لاعباً مهماً جداً، فقد تورم الكاحل بشكل سريع، أنا لا أفهم بالطب ولكن أستبعد أن يلتحق بمواجهة مارسيليا يوم الأربعاء في كأس فرنسا.