x

بشرى سارة لمرضى سرطان الرئة.. العلاج في 4 أيام فقط

مزاج الأحد ٢٩/أكتوبر/٢٠١٧ ١٣:٤٩ م
بشرى سارة لمرضى سرطان الرئة.. العلاج في 4 أيام فقط

مسقط - ش
أشاد الجراحون بتقنية جديدة يمكنها علاج مرضى سرطان الرئة في $ أيام فقط من خلال إزالة الأورام عن طريق شق بحجم عود الثقاب في جانب الصدر.

وأكد كبار الجراحين في هيئة الصحة الوطنية في المملكة المتحدة أن التقنية الجديدة فعالة للغاية باعتمادها كبديل للجراحة المفتوحة المحفوفة بالمخاطر.

ويتم إدخال أنبوب صغير يعرف باسم "port"، مما يسمح بالوصول إلى الرئتين من خلال فجوة في القفص الصدري، تمكن الجراحين من إزالة الجزء الذي يحتوي على الورم من الرئة بدقة، دون الإضرار بالأنسجة المحيطة به. وذلك بحسب صحيفة "ديلي ميل".
ويحل هذا الإجراء محل الأساليب القديمة التي يتم من خلالها فتح شق كبير في الصدر أو إجراء عملية تسمى "جراحة ثقب المفتاح" والتي تستخدم ثلاثة شقوق منفصلة، بالإضافة إلى أن هذه التقنية الجديدة قد خفضت الوقت الذي يقضيه المريض في المستشفى من أسبوعين إلى أربعة أيام، حيث يمثل المرضى للشفاء بشكل أسرع وبقدر أقل من الألم.

ويعد سرطان الرئة ثالث أكثر أنواع السرطان شيوعا، ويسجل أعلى معدل لسرطان الرئة لدى المدخنين وأولئك الذين يبلغون 85 عاما أو أكثر. وغالبا ما يكون الكثير منهم في حالة صحية سيئة لذلك قد لا تكون الجراحة المفتوحة الخيار الأمثل.

ويوضع المريض خلال العملية، على جانبه تحت التخدير الكامل، حيث يؤدي المخدر لانهيار جانب الرئة الذي يوجد به الورم، ما يوفر مساحة للجراح للعمل.

ويجري الجراح شقا لا يتجاوز طوله 50 ملليمترا (2 بوصة) بين الأضلاع، ثم يدخل أنابيب بلاستيكية، من خلالها يتم إدخال الأدوات الجراحية، ثم يدرج الجراح كاميرا ذات ذراع طويل يمكن أن تميل بزاوية تصل إلى 30 درجة، وبعدها يزيل الورم ويضعه في كيس خاص يسحبه من الجسم من خلال الشق، مما يمنع أي خلايا سرطانية من الانتشار.