x

المدرسة العصرية العالمية.. تربية مثلى وتعليم متميز

بلادنا الأربعاء ٠٩/أغسطس/٢٠١٧ ٠١:٠١ ص
المدرسة العصرية العالمية.. تربية مثلى وتعليم متميز

مسقط - سعيد الهاشمي
قالت مسؤولة قسم شؤون التسجيل والطلبة بالمدرسة العصرية العالمية نعيمة بنت محمد المحاربية: إن المدرسة العصرية العالمية ستبدأ في تدريس الطلبة هذا العام كفرع جديد، ولكنها تتبع مدرسة الإبداع العالمية إداريا ومنهجيا، ومدرسة الإبداع لديها خبرة واسعة في مجال التدريس، فقد تأسست في عام 2001، وبالتالي فإن لها خبرة 17عاما في مجال التدريس، وهي مدرسة عالمية تطبق مناهج وزارة التربية والتعليم للمواد العربية وتطبق مناهج أمريكية عالمية معتمدة من الوزارة للمواد الأجنبية.
وأضافت المحاربية في لقائها مع «الشبيبة»: سيتم فتح باب التدريس لهذا العام من الصف ما قبل التمهيدي «الروضة» إلى الصف الثامن، لكونه أول عام تدريسي للمدرسة، أما في السنوات المقبلة فسيتم فتح باب التدريس والتعليم إلى الصف الثاني عشر.
وأوضحت المحاربية أن رسالة المدرسة تتمثل في تقديم تعليم مميز عالي المستوى، مبني على أساس المناهج الأمريكية، في بيئة تحافظ على القيم والثقافة العمانية، وتعزز المدرسة الأهمية الأكاديمية وتفهم الثقافات المتنوعة، وتعمل على التطوير الإيجابي لجميع الطلاب، مشيرة إلى أن رؤية المدرسة تحرص على توفير تعليم متميز، بالتركيز على المعارف والمهارات الأكاديمية، التي تمكن الخريجين من التفكير المبدع والناقد والتعلم مدى الحياة.
وقالت المحاربية: فلسفة المدرسة تؤمن بأهمية الموروثات الثقافية العربية والإسلامية وتؤمن بأهمية الأسرة والمجتمع في النجاح وأن للتعليم أولويات، وأنه يمكن التعلم في جو مرح، وأن لكل طالب قيمة تستحق الاحترام والتقدير، وأن لكل طالب حق التعلم في بيئة نظيفة وآمنة. وأضافت: نسعى من أجل تطوير الطلاب ليكون لديهم القيم الأخلاقية الرفيعة، ولديهم القدرة على تحديد أهدافهم بوضوح، والمهارة في تحقيقها، ولديهم القدرة على اكتشاف المواهب والقدرات، ولديهم القدرة العالية على صنع القرار، وتطويرهم ليتمتعوا بالتفكير الناقد، وحل المشكلات بالطرق الإبداعية، وأن يكونوا ناجحين في استخدام اللغات المتعددة بهدف التعليم مدى الحياة.

وحول الآلية التي تقوم بها المدرسة لعمل المناهج الدراسية بينت المحاربية أنه يتم تطبيق المناهج الوزارية للمواد التي تدرس باللغة العربية وهي التربية الإسلامية واللغة العربية والدراسات الاجتماعية، كما أنه من الصف الأول إلى الخامس تستخدم سلسلة «هيوتين ميفيلن هاركورت»، أما المراحل المتوسطة والعليا فتستخدم سلسلة «هولت وماكدوجال».
وأشارت المحاربية إلى أن فريق العمل في المدرسة يتكون من أكاديميين يحملون مؤهلات أكاديمية عالية من مؤسسات راقية، ويتمتعون بخبرة كبيرة في مجال العمل التربوي.

وأوضحت المحاربية أن مرافق المدرسة تحتوي على مختبرين للحاسب الآلي، وثلاث مختبرات للعلوم (مختبر للكيمياء وللفيزياء وللأحياء)، وتحتوي المدرسة على ثلاثة ملاعب لـ «كرة القدم وكرة السلة والكرة الطائرة»، ويوجد حوضان للسباحة أحدهما للكبار والآخر للصغار، ويوجد مسرح كبير تقام فيه الفعاليات والأنشطة، ويوجد في المدرسة غرف أنشطة «للموسيقى والفنون»، ويوجد صالات مغلقة لتنمية مواهب الطلاب، ويوجد عيادة بها ممرضة دائمة، وتكون بإشراف من طبيب زائر، ولدينا في المدرسة غرف للصلاة، ومطعم، فبالنسبة لوجبة الطعام فهي تعتمد على رغبة ولي الأمر إن كان سيوفر الوجبة من البيت للطالب أو أن يأخذها الطالب بنفسه من المطعم أو أن يشترك في برنامج الوجبة الصحية، والتي توفر للطالب الطعام الصحي على مدار العام، ويوجد مكتبة مقسمة إلى قسمين القسم الأول منها للكتب والقسم الثاني ستكون للمحتوى الإلكتروني.

وكشفت مسؤولة قسم شؤون التسجيل والطلبة بالمدرسة العصرية العالمية بأنه سيتم البدء بالدراسة لهذه السنة بعد إجازة العيد مباشرة وليس قبلها، كونه أول عام دراسي في هذه المدرسة، ومن المتوقع أن يصل عدد الطلبة هذا العام إلى 400 طالب، فقد سجل حاليا ما يقارب 320 طالبا، ولا يزال التسجيل مفتوحا إلى أن يكتمل العدد ويمكن فتح شعب إضافية، كلما كانت هناك أعداد جيدة للطلبة المسجلين.