x

المرهون: «الأوقاف»سخرت التقنيـة الحـديثة لتقديــم خـدمـاتهـا بطريقـة مثلـى

بلادنا الأحد ٠٧/مايو/٢٠١٧ ٠٤:٥٠ ص
المرهون: «الأوقاف»سخرت التقنيـة الحـديثة لتقديــم خـدمـاتهـا بطريقـة مثلـى

مسقط -
عقد يوم الخميس الفائت لقاء بين وزير الأوقاف والشؤون الدينية معالي الشيخ عبدالله بن محمد بن عبدالله السالمي ووزير الخدمة المدنية معالي الشيخ خالد بن عمر بن سعيد المرهون وزير الخدمة المدنية، لبحث عدد من الجوانب المرتبطة بالخدمات الحكومية المقدمة من وزارة الأوقاف والشؤون الدينية، وذلك بحضور عدد من المعنيين بالوزارتين.

وخلال اللقاء استعرض معالي الشيخ وزير الأوقاف والشؤون الدينية جهود وزارة الأوقاف والشؤون الدينية لتسهيل تقديم خدماتها للمواطنين والمقيمين، والوسائل التقنية الحديثة المستخدمة لتقديم تلك الخدمات، معرجا معاليه خلال حديثه إلى دليل الخدمات الحكومية الذي انتهت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية من إعداده والذي يحصر جميع خدمات الوزارة والمستندات المطلوبة لكل خدمة والمدة الزمنية لإنهاء إجراءاتها، ومستعرضا الخطط الموضوعة من وزارة الأوقاف والشؤون الدينية لتطوير منظومة تقديم الخدمات الحكومية وتبسيط إجراءات تلك الخدمات بما يكفل التسهيل على المراجعين، وعددا من المبادرات والمقترحات في هذا الجانب.
ومن جانبه أشاد معالي الشيخ وزير الخدمة المدنية بجهود وزارة الأوقاف والشؤون الدينية لحصر خدماتها المقدمة للمواطنين والمقيمين وتقديمها تلك الخدمات بمستوى عال من الجودة، وباستفادتها وتسخيرها لوسائل التقنية الحديثة في تبسيط إجراءاتها وإظهارها بطريقة مثلى، مما أعطى انطباعا محمودا لدى المراجعين وجمهور المستفيدين من تلك الخدمات، مثنيا معاليه على حرص وزارة الأوقاف والشؤون الدينية على تطوير خدماتها والسعي لوصولها إلى مستوى تطلعات المستفيدين منها.
الجدير بالذكر أن وزارة الأوقاف والشؤون الدينية تعد إحدى الجهات الحكومية الرائدة في تبسيط تقديم الخدمات الحكومية، حيث أتاحت تقديم العديد من خدماتها إلكترونيا، كخدمة النظام الإلكتروني للحج، وخدمة دفع الزكاة إلكترونياً وغيرها من الخدمات، كما أنها أنتجت عدد (8) تطبيقات هواتف ذكية، كتطبيق التقويم العماني، وتطبيق المكتبة العمانية وغيرها من التطبيقات، بالإضافة إلى وجودها على جميع مواقع التواصل الاجتماعي وتفاعلها بشكل مستمر مع جمهور المستفيدين من خدماتها، كما قامت الوزارة بتوثيق الجوانب المرتبطة بتطوير تقديم خدماتها عبر العديد من الإصدارات، بهدف تسهيل حصول المستفيدين على المعلومات والبيانات اللازمة لإنجاز خدماتهم، كمنظومة القطاع المعرفي الإلكتروني، ومنظومة خدمات المساجد الإلكترونية، ومنظومة خدمات الأوقاف وبيت المال الإلكترونية، وغيرها من الإصدارات.
كما تجدر الإشارة إلى أن وزارة الخدمة المدنية ماضية في جهودها لمتابعة وحث الوزارات والوحدات الحكومية على تنفيذ قرارات مجلس الوزراء الموقر المرتبطة بتوصيات ندوة تطوير الأداء الحكومي التي نفذتها الوزارة، حيث عقدت الوزارة عدة لقاءات وفعاليات ترتبط بهذا الجانب، وآخرها اللقاء الذي عقد بتاريخ 5 أبريل 2017م بين معالي الشيخ وزير الخدمة المدنية ومديري العموم والمعنيين بتطوير الأداء في أكثر من (60) وزارة ووحدة حكومية بهدف توضيح ونقاش عدد من الجوانب المرتبطة بتطوير الأداء الحكومي وبصفة خاصة الآليات والإجراءات اللازمة لتنفيذ ما ورد بدليل الخدمات الحكومية وميثاق خدمة المتعاملين الواردين ضمن توصيات ندوة تطوير الأداء الحكومي المشار إليها.