x

على هامش زيارة "اقتصادية الشورى" إلى محافظة ظفار عبدالله الرواس لـ"الشبيبة": البحث عن حلول جذرية للتحديات التي تواجه الاستثمار بظفار

مؤشر الثلاثاء ٣١/يناير/٢٠١٧ ١٧:١٦ م
على هامش زيارة "اقتصادية الشورى" إلى محافظة ظفار عبدالله الرواس لـ"الشبيبة":
البحث عن حلول جذرية للتحديات التي تواجه الاستثمار بظفار

مسقط - حمدي عيسى عبدالله

أكد رئيس مجلس إدارة فرع غرفة تجارة وصناعة عمان بمحافظة ظفار الشيخ عبدالله بن سالم محاد الرواس في تصريح خاص لـ"الشبيبة" أن زيارة اللجنة الاقتصادية والمالية بمجلس الشورى إلى محافظة ظفار كانت بغرض الوقوف ميدانيا على التحديات التي تواجه الاستثمار في مختلف القطاعات للعمل على إيجاد حلول جذرية لها وهذا ما سيساهم وبفاعلية في استقطاب المزيد من الاستثمارات إلى المحافظة مما يمكن من تحقيق انطلاقة نوعية لمختلف القطاعات وتحقيق النمو المنشود خاصة أن المحافظة تتمتع بمقومات استثنائية في مختلف المجالات مضيفا أن الزيارة حققت أهدافها وسمحت لأعضاء اللجنة الاقتصادية والمالية بمجلس الشورى بالاطلاع ميدانيا على الوضع في مختلف المجالات والتعرف على مختلف التحديات التي تواجه المستثمرين في مختلف القطاعات من خلال جولتهم في أهم المواقع الاقتصادية للمحافظة، وكذلك لقاءاتهم مع رجال الأعمال بمحافظة ظفار مما يجعلنا متفائلين بإيجاد حلول للتحديات وتقديم المزيد من التسهيلات والحوافز التي تمكن المشاريع الحالية من تحقيق نقلة نوعية وتسمح باستقطاب المزيد من الاستثمارات، مما سيساهم في تنشيط الحركة الاقتصادية في المحافظة والمساهمة في تجسيد الخطط الطموحة للحكومة على أرض الواقع وتحقيق التنويع الاقتصادي وتوفير فرص العمل للشباب العماني.
زيارة اللجنة الاقتصادية والمالية بمجلس الشورى إلى محافظة ظفار كانت بدعوة من فرع غرفة تجارة وصناعة عمان بمحافظة ظفار وذلك بهدف اطلاع أصحاب السعادة أعضاء اللجنة الاقتصادية بالمجلس على المعوقات والتحديات التي تواجه أصحاب وصاحبات الأعمال بالمحافظة وإيصال صوتهم إلى الجهات المعنية. وقد قام رئيس مجلس إدارة فرع غرفة تجارة وصناعة عمان بمحافظة ظفار الشيخ عبدالله بن سالم محاد الرواس خلال فترة الزيارة باصطحاب أصحاب السعادة أعضاء اللجنة الاقتصادية والمالية بمجلس الشورى وبرفقتهم أعضاء المجلس البلدي بالمحافظة لزيارة المنطقة الحرة بالمزيونة والاطلاع على المعوقات التي تواجه المنطقة ونقلها إلى الجهات المعنية. كما تضمن برنامج الزيارة جلسة عمل حوارية في فرع الغرفة بالمحافظة بين أصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى وأصحاب قطاع الأعمال بالمحافظة، تناولت عدة محاور منها تأثير انخفاض أسعار النفط على قطاع الأعمال بالسلطنة وأهم المقومات الاقتصادية، مع استعراض عدد من التجارب الناجحة في مجال الاستثمار على الصعيد المحلي والعالمي والأنظمة التقنية والإلكترونية في المجال الاقتصادي ودور صندوق رفد وبرنامج ريادة في دعم أصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة. وفي اليوم الختامي قامت اللجنة برفقة رئيس الغرفة الشيخ عبدالله بن سالم الرواس وبحضور أعضاء المجلس البلدي بزيارة ميدانية للمنطقة الحرة بصلالة وميناء صلالة للاطلاع على التحديات والمعوقات التي تواجه المنطقة الحرة والميناء وقد تمت خلال الزيارة الالتقاء بعدد من المستثمرين في المنطقة الحرة. وكان الحديث بكثير من الشفافية والصراحة من أجل رسم صورة للواقع وتقديم المقترحات للحلول الجذرية، ومن أهم التحديات التي تواجه الاستثمار بظفار المنافسة الشديدة للمنطقة الحرة بصلالة من 5000 آلاف منطقة حرة في العالم الكثير منها قريبة من السلطنة إضافة إلى ضرورة توفير المزيد من التسهيلات لأداء الأعمال، في مختلف القطاعات خاصة في المناطق الحرة كما تم التركيز على عدم الاستفادة القصوى من اتفاقية التجارة الحرة مع الولايات المتحدة والترويج لها دوليا وكذلك ضعف المزايا التمويلية بالسلطنة، حيث يواجه المستثمر الأجنبي صعوبات في التمويل إضافة إلى أن ميناء صلالة يتمتع بموقع استراتيجي وبتحفيزه سيصبح مركزا إقليميا للخدمات اللوجستية كما أن هناك حاجة ملحة لتطوير البنية لمناولة bulk cargo والمواد السائبة.