x

مصمّم الأزياء الفرنسي جان كلود جيتروا لـ«الشبيبة»: داخل كل امرأة نساء عدة

مزاج الأحد ١٨/ديسمبر/٢٠١٦ ٠٦:٤٥ ص
مصمّم الأزياء الفرنسي جان كلود جيتروا لـ«الشبيبة»:

داخل كل امرأة نساء عدة

باريس -هدى الزين

مصمّم الأزياء الفرنسي الشهير، جان كلود جيتروا، أطلق عرضاً للأزياء 2016 – 2017 في متحف القصر الكبير بباريس، يعتبر من أهم من ابتكر صرعات الجلود في فرنسا، وهو أول من ابتكر «السريتش» أو جلد المطاط، فقد مزجه مع الحرير، وصنع منه ملابس من فساتين وبنطلونات وجاكيتات بأكثر من أسلوب تلائم الشابات والشباب والمرأة العاملة والأنيقة، والزوجة والأم، والمرأة الباحثة عن التميز في الأناقة البسيطة التي تبرز جاذبيتها ورشاقتها. كذلك قدم جيتروا تصاميم للرجال من الجاكيتات والبنطلونات الشبيهة بالجينز، وخصص للشباب حيزاً كبيراً من تصميماته وإبداعاته.

إنه مبدع ومصمم لأزياء النجوم والنجمات الشهيرات، وابتكاراته خارجة عن المألوف، فقد اخترقت حدود العالم، حتى وصلت إلى معظم البلدان العربية والشرق الأوسط.

يتحدث جيتروا لـ»الشبيبة» عن أسلوبه الخاص في حقل الموضة العالمية، قائلاً إنه يعتمد على فلسفة خاصة، وهي أن داخل كل امرأة نساء عدة، فهناك المرأة العاملة والزوجة، والأم والنجمة والأنثى الباحثة عن السحر والأناقة وإبراز جاذبيتها وأنوثتها، ومن كل إمرأة نتلمس أسلوباً خاصاً يتناسب معها.
وحول تجديد ابتكاراته في موضة الجلد وإضافاته الجديدة، يقول: أدخلت إلى الجلد مادة الحرير الملائمة للجو الحار، وكذلك أقمشة خفيفة شفافة وغير لاصقة على الجسم، وتبرز الأكتاف والساقين، خاصة للنساء طويلات القامة.

وعن خصوصية ابتكاراته للمرأة العربية، يشير: بإمكاني اللعب في الأقمشة التي تغطي الجسد، وبشكل عام موديلاتي تناسب المرأة العربية، وأنا أجدها عاشقة للموضة والتجديد، وعموماً أقدم لها ما يناسب ذوقها، فمن النساء من يتبعن أساليب مختلفة في الموضة، منهن من يرتدين القصير في السهرات، ومنهن من يفضلن السوارية الطويل. ولكل واحدة سحرها وخصوصيتها، على شرط أن تبدو أنيقة.