x

حمــام الشمس يطيـــل العمـــر

مزاج السبت ٢٣/أبريل/٢٠١٦ ٠٢:٤٦ ص
حمــام الشمس يطيـــل العمـــر

إيلسا فوليامي-ترجمة: أحمد بدوي

قال باحثون إن النساء اللاتي يحصلن على حمامات شمس قد يعشن لفترة أطول رغما عن احتمالات التعرض للإصابة بسرطان الجلد.

وقد وجدت الدراسة التي أجراها مستشفى جامعة كارولينسكا وجامعة لوند في السويد أن النساء اللاتي لا يتعرضن لأشعة الشمس تقل أعمارهن بـ 0.6 إلى 2.1 عن الأخريات اللاتي يحصلن على حمام شمس بصورة متكررة.
ومن خلال تحليل بيانات 29 ألف و 518 من النساء، تم متابعتهن لمدة 20 عاما، كشف أن التعرض لأشعة الشمس يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب وغيرها من الأمراض غير السرطانية، رغما عن أن السبب المباشر لم يتحدد بعد.
بل أن د.بيلي يندكفيست الذي قاد الدراسة يقول إن عدم التعرض لأشعة الشمس يمكن أن يكون له نفس التأثير السلبي على متوسط العمر المتوقع للشخص مثل التدخين. وأشار يندكفيست إلى أنهم قد وجدوا أن المدخنين في المجموعة الأكثر تعرضا لأشعة الشمس كانوا عرضة لخطر مماثل لغير المدخنين الذين تجنبوا التعرض لأشعة الشمس، ما يدل على أن خطر عدم التعرض لأشعة الشمس يساوي حجم خطر التدخين.
وعلى الرغم من أن الدراسة تشير إلى أن التعرض لأشعة الشمس قد يقلل خطر أمراض الجلد، إلا أن هناك صلة أكدتها الدراسات والأبحاث بين التعرض لأشعة الشمس فوق البنفسجية واحتمالات الإصابة بسرطان الجلد القاتل.
ويوصي الخبراء باستخدام الكريمات الواقية قبل التعرض لأشعة الشمس بـ 30 دقيقة، وتجنب أشعة الشمس القوية من الساعة 11:00 ص حتى 03:00 م.
يذكر أن هناك حوالي 14500 حالة إصابة بسرطان الجلد في المملكة المتحدة سنويا، 86 في المائة منها من الممكن تفاديها.

خدمة - اندبندنت