x

انطلاقة قوية لمنافسات بطولة عمان الدولية لكرة الطاولة (التحدي بلس)

الجماهير الأربعاء ١١/مارس/٢٠٢٠ ٢١:٠٧ م
انطلاقة قوية لمنافسات بطولة عمان الدولية لكرة الطاولة (التحدي بلس)

مسقط-ش

بدأت صباح اليوم الأربعاء منافسات بطولة عمان الدولية المفتوحة لكرة الطاولة (التحدي بلس) وذلك باقامة مباريات دور المجموعات لفئة فردي الرجال وفردي الإناث على أن يعقبها مباريات الادوار الاقصائية في اليومين القادمين، وستستمر منافسات البطولة الدولية لكرة الطاولة لغاية مسا يوم الأحد المقبل بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر، وسط مشاركة واسعة لأكثر من (150) فرد من الاداريين والمدربين واللاعبين يمثلون (25) دولة من مختلف قارات العالم.

وجاءت نتائج لاعبي السلطنة في الفترة الصباحية كالاتي:

حيث خسر معاذ الشحي لقاءه أمام اللاعب الهندي مانوش بنتيجة 3/1 ضمن منافسات المجموعة الاولى، بينما فاز عيسى الريامي بعد انسحاب اللاعب الأمريكي ميشايل ليفنسكي ضمن منافسات المجموعة الثانية أما أسعد الرئيسي فقد خاض مباراة كبيرة الا أنه خسرها أمام اللاعب النيجيري عبدالرحمن عبدالله بنتيجة 3/0 ضمن لقاءات المجموعة الثالثة،

أما باقي نتائج الفترة الصباحية لليوم الأول من البطولة لفئة فردي الرجال، فقد جاءت كالاتي، ففي المباراة الاولى فاز الهنددي سونيل شاتي على المصري أحمد زيد بنتيجة 3/0، فيما حقق فاز الباكستاني فايزان ظهور بنتيجة الفوز بعد انسحاب القطري محمد عبدالوهاب وفاز الهندي جين شاندرا على النمساوي طارق الشموري بنتيجة 3 / 0 وخسر الهندي انريبان جوش مواجهته أمام زميله الهندي سونيت سرفيلا بنتيجة 3 / صفر واعتبر الباكستاني سيد عبيد فائزا بعد انسحاب القطري احمد خليل المهندي.

تنافس كبير

أشار التونسي ماهر بن أحمد مدير المنافسات بالبطولة بأن النسخة الحالية من بطولة التحدي بلس الدولية ستشهد تنافسا كبيرا ما بين اللاعبين المصنفين المتواجدين مضيفا الى أنه وبالرغم من انسحاب مجموعة من اللاعبين وعدم مقدرتهم على السفر الا أن هناك عددا كبيرا أكد تواجده بالبطولة وهذا بدوره سيساهم في تحقيق النجاح الفني للبطولة، وأشاد التونسي ماهر أحمد بالتحضيرات التي قامت بها السلطنة من أجل استضافة هذا الحدث الدولي المهم وفق أعلى المعايير والامكانيات المطلوبة من قبل الاتحاد الدولي لكرة الطاولة وأضاف ماهر:" أصبحت السلطنة على اطلاع أكبر وخبرة كافية لمتطلبات الاتحاد الدولي اللازم توفرها في أرضية المنافسات ونوعية الاضاءة اللازمة الى جانب الكرات والطاولات المعتمدة وغيرها من أدوات النجاح اللازمة لتحقيق النجاح المنشود،

حكام السلطنة

من جانب اخر، يواصل حكام السلطنة الدوليين والذين يبلغ عددهم 25 حكما، اداراتهم لمختلف منافسات البطولة الى جانب الحكام الدوليين المتواجدين من خارج السلطنة وهم الحكم التشيكي الى جانب الحكم الاردني ابراهيم والحكم الهندي مانوج، وتضم قائمة الحكام الدوليين للبطولة من السلطنة كل من: هاشم السالمي، وخالد الزعابي، وانور التميمي، وفهد العبري، ومسعود العبري، ومحمد الكعبي، وأحمد المجرفي، وهشام السيباني، وشيخان العبري، ومحمد العلوي، وحمود الحجري، والجلندى المعولي، وعوض الفارسي، ومريم العلوية، وعائشة السعيدية، وعزة الحبسية، ورقية الحبسية، الى جانب تواجد عدد من الحكام الاخرين من السلطنة ومن ضمنهم خميس الحمراشدي، وسليمان الحاتمي، وأيمن الجهضمي، وخالد العلوي، وفهد الفارسي، وأحمد الابروي، وبثينة الغافرية، وفاطمة الهدابية.

وسبق لغالبية الحكام الدوليين المتواجدين بالسلطنة ادارة منافسات البطولة في نسختها الماضية الى جانب تواجد العديد من الحكام في ادارة سلسلة من البطولات الدولية السابقة سواء تلك التي أقيمت بالسلطنة أو البطولات الدولية الأخرى التي أقيمت خارج السلطنة، وأنهى عدد من الحكام الدوليين بالسلطنة مؤخرا مشاركتهم في ادارة عدد من البطولات الدولية لكرة الطاولة حيث شارك الحكمان الدوليان انور عبدالله التميمي ومحمد خميس الكعبي في تحكيم منافسات بطولة غرب اسيا بالأردن و المؤهلة الى أولمبياد طوكيو 2020 وذلك خلال الفترة من 23 ولغاية 27 من فبراير الماضي،

كما شاركت الحكمتان الدوليتان عائشة السعيدية ومريم العلوية في ادارة منافسات بطولة قطر الدولية بالدوحة وذلك خلال الفترة من 2 ولغاية 6 من مارس بالدوحة، وسبق للحكمتين التواجد في عدد من البطولات والأنشطة الدولية سابقا كما أشرفتا على تحكيم عدد من المباريات المصيرية في مختلف البطولات والمنافسات الدولية التي أقيمت بالسلطنة وخارجها، وتتمتع الحكمتان بخبرة دولية جيدة، ومن المؤكد بأن هذه المشاركة ستضيف المزيد الى خبرتهن التحكيمية خصوصا في ظل تواجد عدد من اللاعبين الدوليين المصنفين بالبطولة وامكانية مشاهدة مباريات مصيرية عديدة.

وشارك الحكم الدولي فهد العبري والحكم الدولي محمد العلوي والحكمه الدولية رقية الحبسية في دورة الحكم العام بدولة قطر وذلك خلال الفترة من تاريخ ٢٦ فبراير ولغاية ٣ مارس وذلك ضمن خطة لجنة التحكيم لتأهيل مجموعة من الحكام الدوليين الجدد لتبوأ منصب الحكم العام، حيث ستكون السلطنة مقبلة في الفترة القادمة على استضافة المزيد من البطولات الدولية الكبيرة مما ستكون الفرصة مواتية لحكام السلطنة الدوليين للاشراف على الحكام بمنصب الحكم العام بالبطولات.

وتولي الجنة اهتماما كبيرا في تطوير الكفاءات التحكيمية المحلية من خلال ايفاد عدد منهم وبشكل دوري في المشاركة بالبطولات الدولية والدورات التحكيمية المتقدمة، في تحقيق التطور المناسب للحكام والخروج بأعلى المكاسب الفنية من خلال الاحتكاك واخذ الخبرة اللازمة مع باقي أقرانهم الحكام الدوليين المشاركين في تلك المحافل الدولية لكرة الطاولة.