x

السبت القادم .. إنطلاق ماراثون عُمان الصحراوي 2019

الجماهير الثلاثاء ١٢/نوفمبر/٢٠١٩ ١٥:١٣ م
السبت القادم .. إنطلاق ماراثون عُمان الصحراوي 2019

مسقط – العمانية

ينطلق يوم السبت القادم ماراثون عمان الصحراوي في نسخته السابعة بولاية بدية لمسافة 165 كيلومترا مقسمة على 6 مراحل بمشاركة 130 متسابقًا من مختلف دول العالم ويستمر حتى 23 نوفمبر الجاري.

وتم تقسيم المسافة الإجمالية 165 كيلومترا إلى 6 مراحل إذ تبلغ المرحلة الأولى 20 كيلومترا بتاريخ 16 نوفمبر من قرية الجوية بولاية بدية وفي اليوم الثاني سينطلق المشاركون إلى المرحلة الثانية لمسافة 25 كلم والمرحلة الثالثة تقام في اليوم الثالث لمسافة 28 كلم وفي اليوم الرابع يخوض المشاركون مسافة 27 كلم وفي اليوم الخامس سيكون التحدي الكبير للجميع من خلال قطع المرحلة الليلية وهي مسافة 42 كلم فيما
ستكون المرحلة السادسة والأخيرة لمسافة 23 كلم وفي يوم 22 نوفمبر سيتم تتويج الفائزين وتكريم المشاركين.

ويعد ماراثون عمان الصحراوي من السباقات المهمة التي تضع السلطنة على خارطة السباقات الدولية خاصة الصحراوية لما تتميز به السلطنة من مقومات جمالية تساهم في إقامة مثل هذه السباقات، حيث يعتبر كأحد الماراثونات الصحراوية المهمة على مستوى العالم بعد أن حقق نجاحا باهرا بحسب إشادة الخبراء والمشاركين العالميين سواء من خلال التنظيم أو من خلال اختيار المسارات والطبيعة الصحراوية التي تخللتها مراحل
الماراثون.
كما تم تتويج هذا النجاح بالاعتراف والاعتماد الرسمي من قبل الجمعية العالمية لسباقات المرتفعات ITRA كسباق مصنف ومؤهل لسباقات UTMB مع 4 نقاط مما دفع المنظمين لبذل مزيد من الجهد والعطاء في سبيل إنجاح الحدث، بالطريقة التي تضع السلطنة ضمن الجهات المفضلة لدى المتسابقين وامتدادا للفعاليات السياحية الرياضية ذات الصبغة الدولية.

وستشهد انطلاقة ماراثون عمان الصحراوي إقامة سباق مفتوح للراغبين بالمشاركين في هذه الفعالية حيث تم تحديد سباقات مفتوحة لمسافة 21 كيلومتر و3 كيلومتر لأولئك الذين لديهم الرغبة في تجربة السباق مع انطلاقة الحدث في الساعة الثامنة صباحًا وجاءت فكرة السباق من أجل تشجيع المشاركين للتواجد في السباقات القادمة بالإضافة إلى تعريف
المشاركين بما يحتويه ماراثون عمان الصحراوي وفي نفس التوقيت التعرف على المشاركين عن كثب.

وقال سعيد بن محمد بن راشد الحجري المشرف العام على الماراثون " نسعى لنكون شركاء في المساهمة لإنجاح وتفعيل مثل هذه المسابقات وقد شاهدنا خلال الفترة الماضية إقامة العديد من الأحداث الرياضية وبصورة مختلفة وجميعها تسهم في نشر مفهوم ممارسة الرياضية وبالأخص مسابقات الجري وسباقات الماراثون التي تلقى الرواج الجيد في مختلف صورها من السباقات الصحراوية والجبلية والطرق وغيرها من المسابقات.