x

15 مؤشرا تؤكد أن النهضة جعلت المرأة العمانية أسعد نساء المنطقة

بلادنا السبت ٠٧/يوليو/٢٠١٨ ١٩:٤٤ م
15 مؤشرا تؤكد أن النهضة جعلت المرأة العمانية أسعد نساء المنطقة

خاص – ش
لم تعرف السياسة قائدا وعد شعبه بالسعاده وأوصله إلي كافة مقوماتها ومسبباتها، مثلما فعل جلالة السلطان المعظم، قابوس بن سعيد، حفظه الله ورعاه، منذ بداية عهد النهضة المباركة وصولا إلى الوقت الراهن.

التقرير التالي يتناول ماتحقق خلال سنوات النهضة للمرأة العمانية وجعلها واحدة من أكثر نساء المنطقة قربا من السعادة وفق استعراض ما تحقق لها وما تحصلت عليه خلال سنوات النهضة على مختلف الأصعدة الصحية والتعليمية والاجتماعية والسياسية والتي دفعت أعضاء اللجنة المعنية بالقضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة "سيداو" للإشادة بالتقدم الذي أحرزته السلطنة في مجال دعم وتمكين المرأة في الرابع من نوفمبر الفائت

1- "ارتفع العمر المتوقع عند الميلاد للإناث من 78 إلى 79 سنة في الفترة من 2012 إلى 2016م، وهو عمر متوقع أعلى عن الذكور البالغ 74.5 و74.7 سنة على التوالي"، حسبما أكد وزير التنمية الاجتماعية معالي الشيخ محمد بن سعيّد الكلباني أمام أعضاء اللجنة المعنية بالقضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة "سيداو"، والتي أوردتها وكالة الأنباء العمانية، في 4 نوفمبر 2017

2- - فيما يتعلق بمجال صحة الأم وتوفر خدمات رعاية الأمهات، بلغت نسبة التسجيل المبكر لرعاية الحمل حوالي 73.3.% وفقط أقل من 1% من الأمهات التي تلد لم يتم تسجيلها لخدمات رعاية الحمل.

3- السلطنة حققت مساواة بين الجنسين في التعليم الابتدائي والثانوي، ومؤشر المساواة بين الجنسين يُبدى زيادة لصالح الفتيات.

4- شكلت الإناث ما نسبته 54% من إجمالي المقبولين في مؤسسات التعليم العالي داخل وخارج السلطنة للعام 2016.

5- ارتفعت أعداد الإناث الخريجات من مؤسسات التعليم العالي في العام 2016م بنسبة 93% عن العام 2012م، فقد بلغت نسبة الإناث الخريجات في العام 2016م من إجمالي الخريجين من مؤسسات التعليم العالي 59.3%.

6- ارتفع أعداد الأطباء العمانيين في العام 2016م وشكلت الإناث منهم 61%.

7- بلغ متوسط عدد الزيارات لخدمات متابعة الحمل حوالي 5.8 زيارات مقارنة بما هو موصى به وهو 6 زيارات وانخفض معدل وفيات الأمهات إلى 20.2 (لكل 100000مولود حي) في عام 2017م مقارنة ب 26.4 في عام 2010.

8- انخفض معدل الإجهاض في العام 2016م، ليبلغ 9.7 لكل 1000 امرأة في سن 15-49، مقارنة بـ 10.8 في العام 2012م.

9- انخفض معدل وفيات الأمهات من 17.8 لكل 100.000 مولود حي في العام 2012 إلى 13.4 العام 2016م.

10 ارتفعت نسبة الولادات تحت إشراف طبي متخصص من 98.6 في العام 2012م إلى 99.5 في العام 2016م.

11- منحت المرأة حق التصويت والترشيح للانتخابات منذ العام 1994م وفي العام 2012م خاضت المرأة العمانية تجربة المجالس البلدية، وانتخبت 4 نساء عضوات في المجالس البلدية.

12- فازت 7 نساء في الانتخابات البلدية التي عقدت في ديسمبر من العام 2016، وارتفعت نسبة الناخبات في المجالس البلدية من 28.6% في دورته الأولى إلى 46% في دورته الثانية.

13 - شجعت الحكومة مشاركة النساء في عملية التنمية الاقتصادية، وقدمت لهن أشكالاً عدة من الدعم والتشجيع كالتدريب وتقديم الاستشارات والدعم المالي والتسويقي

14- السلطنة حددت السابع عشر من أكتوبر كل عام يوماً للاحتفال بالمرأة العمانية، وهو من أبرز المكتسبات التي تحققت لها في العهد الزاهر لجلالة السلطان المعظم -حفظه الله ورعاه.

15- تم إنشاء 21 مبنىً خلال الأعوام 2011 - 2016م خاصة بجمعيات المرأة العُمانية، وتكلفة كل مبنى 500.000 ريال عماني، أي ما يقارب مليوناً وثلاثمائة ألف دولار، إضافة إلى المباني المنشأة سابقاً.