x

تغريدة مثيرة للجدل لعضو مجلس الشورى يوضحها عبر الشبيبة

شوف الأربعاء ٢٤/مارس/٢٠٢١ ١٦:٢٨ م

مسقط – الشبيبة
تداولت وسائل التواصل الإجتماعي تغريدة لسعادة مالك بن هلال اليحمدي عضو مجلس الشورى ممثل ولاية بوشر قال فيها: "هل تعلم أن معدل الأجر لمن يعمل في وظيفة براتب 350 ريال في شهر يقل عن ريالين في الساعة؟!  بينما ساعة عمل في مهنة من المهن تحقق أضعاف هذا الأجر؛ لذلك أقول للشباب ناصحا وبكل إخلاص اكتسبوا مهنة واتجهوا للعمل المهني: سباكة، كهرباء، حدادة، نجارة، وغيرها وستكسبوا ذهبًا عوضًا عن وظيفة براتب 350 ريال"، حيث أثارت الغريدة جدلًا بين مستخدمي وسائل التواصل الإجتماعي بين مؤيد ومعارض.
وتوضيحًا لما تداول صرح سعادته لبرنامج على الطريق على إذاعة الشبيبة قائلًا: "هذه النصيحة يمكن أن يأخذ بها جميع الفئات من الخريجين من حملة الشهادات المختلفة والطلبة الدارسين في الجامعات والكليات ليكون كعمل جزئي لهم في أوقات الفراغ، وليس فقط الباحثين عن عمل".
وأكد سعادته أن مثل هذه المهن قد توفر لصاحبها مستوى من الحياة الكريمة الذي لا تستطيع الوظيفة توفيره لصاحبها، وهو ما يمكن أن يتضح بمقارة بسيطة بين من يحصل على راتب 350 ريالًا، ومن يعمل في مثل هذه المهن على حد قوله، وأكد سعادته أن ما دعاه لكتابة تلك التغريدة هو ما يراه من شباب في مقتبل العمر وأقصى طموحاتهم هي البحث عن وظائف دنيا وهو أمر يحز في النفس.
وأشار سعادته أن النسبة الأكبر التي تشغل تلك المهن التي ذكرها يشغلها حاليًا الوافدين وهي تدر عليهم الدخل الكبير، وهي أموال ترحل خارج البلد، كما ينبغي أن يكون هناك تغير في ثقافة المجتمع في ما يتعلق بالنظرة إلى هذه المهن، كما ينبغي على الحكومة أن تتجه نحو توفير التعليم المهني الذي يصقل خبرات هؤلاء الشباب، ويمكنهم من أداء مثل هذه المهن والأعمال، مؤكدًا أن مجلس الشورى يمكن أن يكون طرفًا في تطوير هذه المنظومة، من خلال تطوير اللوائح التنظيمية والقوانين التي تنظم العمل في هذا القطاع وبناء أو اقتراح منظومة حماية إجتماعية للعاملية في هذه المهن.
وأردف سعادته إلى دعوته إلى الاتجاه إلى العمل الحر، مع عدم الإغفال إلى ضرووة توفير الممكمات لهم من ممكنات ثقافية وإجتماعية ومهنية وما يتعلق بالتشريعات والأنظمة واللوائح والقوانين.