x

وزير الصحة: سيتم تطعيم الهيئات التدريسية قبل بداية العام

بلادنا الأحد ٢١/مارس/٢٠٢١ ١٢:٢٨ م
وزير الصحة: سيتم تطعيم الهيئات التدريسية قبل بداية العام

مسقط - العمانية

بتوجيهات سامية من لدن ، دشنت وزارة الصحة صباح اليوم (الأحد) رسميا حملة للتحصين ضد كوفيد 19 بمحافظة مسندم ، وسيشمل التحصين باللقاحات المضادة لفيروس كورونا كافة المواطنين في المحافظة للفئات العمرية من 18وأكثر.

 و في تصريح لمعالي الدكتور أحمد بن محمد السعيدي وزير الصحة قال : بناءً على التوجيهات السامية لحضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم - حفظه الله ورعاه سعداء بتدشين حملة اللقاح الموسعة بمحافظة مسندم لكافة أبناء المحافظة ممن تجاوز عمرهم 18 سنة . ومن أهم أسباب هذه الحملة البعد الجغرافي للمحافظة وكثرة تنقل أبناء المحافظة بين السلطنة ودولة الامارات الشقيقة وبين المحافظة والمحافظات الأخرى في السلطنة، ولسهولة الوصول لكافة أبناء المحافظة وتوفر اللقاح لهذه المجموعة التي لم تتجاوز 16 الف و500 شخص وتم تطعيم حوالي 2000 شخص .

وأوضح معاليه استراتيجية السلطنة للقاحات تستهدف فئة ال60 سنة ومن لديهم أمراض مزمنة و تم تغطية اكثر من 95% من تلك الفئة، مؤكدا بأن العامل الأساسي لقلة وجود التطعيمات في السلطنة هو صعوبة انتاج ما يكفي لدول العالم من قِبل الشركات المصنعة ، وتحرص السلطنة أن لا يتم التصريح بأي لقاح الا بعد التأكد من مأمونيته وفعاليته.

وأردف معاليه : نطمح أن يصل التطعيم الى نسبة عالية جدا قبل نهاية هذا الصيف، وسوف يتم تطعيم الفئات في الخطوط الامامية وهنا لا اقصد العاملين في القطاع الصحي فقط ولكن أيضا فئة الهيئات التدريسية حتى يتمتع أبنائنا بالدراسة عن قرب

وأضاف معاليه : حتى اليوم وصل وللأسف عدد المنومين في العناية المركزة 103 أشخاص وهذا مقلق وخطير جدا، وعدم التقيد هو السبب في ازدياد عدد الحالات، ولا يستبعد اتخاذ إجراءات احترازية أخرى في حال استمر الوضع الى ما هو عليه الان، كل ما هو مطلوب التقيد بالإجراءات الاحترازية والوقائية .

كما ونلاحظ أن هناك ممن كان يجب عليهم تلقي التطعيم و بسبب الشائعات والاخبار الخاطئة لم يتلقوا التطعيم، لاحظنا من هم فوق ال65 سنة وتلقوا التطعيم انخفضت الحالات في العناية المركزة ولكن بالمقابل لدينا حالات فوق ال65 ورفضوا التطعيم وانتهوا في العناية المركزة.

 لذا اناشد الجميع بالتقيد بكافة الإجراءات الاحترازية واقبال المستهدفين بأخذ التطعيمات المتوفر منها.

وأكد معالي الدكتور وزير الصحة أنه ستصل جرعات أخرى قبل نهاية هذا الشهر، قد تصل إلى 200 ألف جرعة إضافية ، كما أكد أن اللقاح وحده ليس كافيا وأنه لابد من الاستمرار في الاخذ بالإجراءات الاحترازية .

كما أشاد معالي السيد إبراهيم بن سعيد البوسعيدي وزير الدولة ومحافظ مسندم – خلال مشاركته تدشين الحملة عبر الإتصال المرئي- بالجهود الكبيرة التي تُبذل في سبيل القضاء على الفيروس وتوفير اللقاحات لجميع أبناء المحافظة ، مؤكدا أنها ستخفف كثيرا من أية آثار لمضاعفات المرض- لا قدر الله- بحكم التنقلات الكثيرة لأبناء المحافظة عبر المنافذ الحدودية في محافظة مسندم و بناء على الوضع الوبائي الراهن، إضافة إلى الخصوصية الجغرافية لمحافظة مسندم وارتباطها بالدول المجاورة. وأيضا عودة الحياة الإقتصادية والإجتماعية بالتدريج ، وأكد على أهمية تعاون جميع المواطنين مع جهود وزارة الصحة والمبادرة في أخذ اللقاحات من خلال التوجه للمراكز الصحية للمحافظة .

وتأتي هذه الحملة نظرا لإرتفاع عدد الحالات المسجلة لمرض كوفيد-19 في السلطنة و خصوصا في عدد من المحافظات والتي تجاوز فيها عدد الحالات المنومة مؤشر الخطورة ( 50% من أعلى تسجيل للحالات المنومة الجديدة)، وفي ظل انتشار السلالات المتحورة في العالم وتسجيل إصابات بهذه السلالات في السلطنة ودول الجوار، وعليه فقد تم اعتماد الفئات المستهدفة باللقاح لتشمل المواطنين من عمر 18 سنة فما فوق ، حيث تم توفير الجرعات اللازمة من اللقاح في جميع المؤسسات الصحية الحكومية التابعة لوزارة الصحة والقطاعات الأخرى بالمحافظة.

كما تم خلال التدشين الإعلان عن توفير الفحوصات المخبرية لكوفيد-19 مجانا لجميع أهالي ولاية مدحاء التابعة لمحافظة مسندم بمعدل 4 مرات في السنة ، و ستكون الفحوصات في مركز اللياقة الصحية في ولاية صحار بمحافظة شمال الباطنة و باقي المؤسسات الصحية في السلطنة .

شارك في التدشين أصحاب السعادة وعدد من المسؤلين بوزارة الصحة ومن المديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة مسندم عبر الإتصال المرئي .

وتهيب الوزارة على أهمية مبادرة الفئات المستهدفة لأخذ اللقاح حماية لهم ولأسرهم ومجتمعهم.