«المها» تحتفي بأبناء موظفيها في «القرنقشوه»

مؤشر الأحد ٠٣/يونيو/٢٠١٨ ٠١:٣٦ ص
«المها» تحتفي بأبناء موظفيها في «القرنقشوه»

مسقط –
نظمت شركة المها لتسويق المنتجات النفطية أمسية ترفيهية لأبناء الموظفين وعائلاتهم للاحتفال بليلة القرنقشوه الذي يصادف الرابع عشر من شهر رمضان المبارك.

وأقيمت الفعالية بمقر الشركة الرئيسي في منطقة غلا بولاية بوشر، وتخللتها مجموعة من الأنشطة الترفيهية والمسابقات الممتعة، التي أضفت أجواء من المرح والبهجة في نفوس للأطفال في هذا الشهر الكريم، وكما عززت التواصل مع الموظفين.ويأتي تنظيم هذه الفعالية بهدف الحفاظ على هذا الإرث التقليدي، فضلاً عن إدخال البهجة والسرور إلى قلوب أبناء موظفي الشركة الذين حضروا الفعالية مرتدين أبهى حللهم من الأزياء التقليدية العمانية، وشاركوا في مختلف الأنشطة الترفيهية، معبرين عن سعادتهم بالهدايا والحلويات المقدمة لهم من إدارة شركة المها.في تعليقه على هذه الاحتفالية، قال الرئيس التنفيذي للشركة المهندس محمد فريد آل درويش: نؤمن في «المها» بأن موظفينا هم أساس نجاح الشركة، ونحن سعداء بتنظم أمسية خاصة للاحتفال بالقرنقشوه الذي يعد من الموروثات التقليديّة العمانية، حيث نعتبر مثل هذه المناسبات التي يلتقي فيها موظفونا وعائلاتهم، فرصة لنا للتعبير عن تقديرنا وشكرنا لهم من خلال البرامج الترفيهية وتخليد هذه المناسبة في ذاكرتهم، ونحن سعداء جداً بالإقبال الكبير الذي شهدته هذه الفعالية التي ساد فيها أجواء من الفرح والسرور للأطفال.

ويحتفل العمانيون بالقرنقشوه في ليلة الرابع عشر من رمضان كل عام، حيث تعد هذه الليلة حدثاً خاصاً جداً بالنسبة للأطفال، ويتم فيها تكريم الأطفال الذين بدأوا تجربة الصيام للمرة الأولى، ففي هذه الليلة يقوم الأطفال بالتوجه إلى منازل الجيران وهم ينشدون عبارات خاصة بالقرنقشوه، ويحصلون على الحلويات، وتستعد جميع العوائل للاحتفال بهذه المناسبة من خلال إعداد مجموعة متنوعة من الحلويات ليتم توزيعها على الأطفال، الأمر الذي يجعل هذا اليوم يتحول إلى ذكرى سعيدة وخالدة في ذاكرة الطفل.