معرض توعوي لأمراض الكلى بالسيب

بلادنا الأربعاء ١١/أبريل/٢٠١٨ ٠٤:١١ ص
معرض توعوي لأمراض الكلى بالسيب

مسقط -

تحت شعار «صغيرة لكنها ثمينة فحافظ عليها» واحتفاء باليوم العالمي للكلى الذي يوافق الثامن من مارس من كل عام، نظمت المديرية العامة للخدمات الصحية لمحافظة مسقط، ممثلة في وحدة غسيل الكلى بالسيب صباح أمس المعرض التوعوي لأمراض الكلى، بحضور عضو مجلس الشورى سعادة هلال بن حمد الصارمي والمديرة العامة للخدمات الصحية لمحافظة مسقط د.فاطمة بنت محمد العجمية، وعـدد من الكوادر الطبية والفئات الطبية المساعدة بوحدة غسيل بالسيب، وذلك في مجمع السيب التخصصي.

يشمل الاحتفال على مدار يومين إقامة معرض توعوي، فيما سيجري تخصيص اليوم الثاني لإقامة المحاضرات العلمية والتي سيشارك فيها حوالي 50 من الكوادر الطبية والفئات الطبية المساعدة من مختلف وحدات الغسيل الكلى بالسيب وبوشر وقريات ومن مستشفى جامعة السلطان قابوس، وسيحاضر فيها متخصصون من المستشفى السلطاني ومن وحدة غسيل الكلى بالسيب.

في بداية الاحتفال قدم مختص أمراض الكلى ومسؤول وحدة غسيل الكلى بالسيب د.أحمد عتريس كلمة أوضح فيها أن إقامة الفعالية جاء بهدف توعية وتثقيف مختلف أفراد المجتمع بكل ما يتعلق بأمراض الكلى.

كما أشار إلى أن المعرض التوعوي سيشمل عدة أركان من بينها ركن للتعريف بالكلى ووظائفها وأمراضها، وركن للتغذية النافعة والضارة بالكلى والتغذية الخاصة بمرض الفشل الكلوي، والأدوية الضارة والنافعة بالكلى، وللتوعية بالغسيل الدموي، والتوعية بالغسيل البريتوني والتوعية بزراعة الكلى.

وأضاف أن الهيئة الدولية لأمراض الكلى في المملكة المتحدة خصصت هذا العام للاحتفال باليوم العالمي للمرأة والكلى، وذلك لأن عدد النساء المصابات بالقصور الكلوي في العالم قد بلغ حوالي 195 مليون امرأة، وأنه يؤدي لوفاة 600 ألف حالة سنوياً بسبب قصور الكلى عند النساء.
وأشار إلى أن وحدة غسيل الكلى بالسيب تستقبل حالياً 206 مريضاً، منهم 114 من الرجال و92 من النساء، وأن المريض يحضر ثلاث مرات الأسبوع لعملية غسيل الكلى.
وذكر راعي المناسبة أن هذه الفعاليات التوعوية التثقيفية يحتاجها أفراد المجتمع بشكل مستمر.

وأشار إلى أن وزارة الصحة قامت خلال الفترة الفائتة وما تزال تقوم بجهود جيدة هدفت إلى توعية أفراد المجتمع بمرض الكلى إلى جانب توعيتهم حول الحرص على عملية غسيل الكلى من خلال التوعية المباشرة لهم، وعبر وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة، إلى جانب تحفيزهم على القيام بالتبرع بالكلى والتي ذكر أنها تحتاج تحفيزاً وتوعية ووقفة من الجميع بالمجتمع في قادم الوقت.

بعدها قام عضو مجلس الشورى سعادة هلال بن حمد الصارمي والحضور بالتجول في أركان المعرض التوعوي، واستمعوا من القائمين فيه إلى شرح وافٍ عن المحتويات الموجودة فيه.