x

"الفطيسي يعلن عن خدمات جديدة لأهالي مسندم

مؤشر الأحد ٢٩/أكتوبر/٢٠١٧ ١٨:٤١ م
"الفطيسي يعلن عن خدمات جديدة لأهالي مسندم

خصب -العمانية

أعلن وزير النقل والاتصالات معالي د. أحمد بن محمد الفطيسي خلال اللقاء التعريفي بمشاريع وزارة النقل والاتصالات بمحافظة مسندم الذي عقد اليوم بفندق خصب أن الطيران العماني سيرفع عدد رحلاته من مسقط إلى خصب إلى 9 رحلات بواقع رحلتين يومي الخميس والسبت ابتداءً من الثاني من نوفمبر المقبل، كما سيتم في شهر أبريل المقبل تغير الطائرات الحالية بطائرات البوينج 737 ذات سعة أكبر تصل إلى 170 راكبًا، مؤكدا على أن الشركة ستدرس السوق في حالة كانت هناك حاجة لزيادة عدد الرحلات بالنسبة للطيران العماني أو شركة العبارات الوطنية.

أما فيما يتعلق بتحسين خدمات الاتصالات قال معاليه: إن الشركة العمانية للنطاق العريض انتهت من تجهيز توصيل خدمة الألياف البصرية ذات الترددات العالية، حيث ستقوم الشركة العمانية للنطاق العريض خلال العام المقبل بتنفيذ وتوصيل الخدمة إلى الأهالي بولاية خصب.
وأوضح معاليه أن ميناء خصب معروض للاستثمار بشكله الكامل، حيث أبدت عدة شركات عالمية وخاصة من سنغافورة والصين رغبتها بجدية في استثمار الميناء وتطويره بجميع مرافقه التجارية والسياحية والسمكية، إضافة إلى تطوير الوجهة البحرية للميناء، وأكد معاليه أنه وقبل نهاية شهر نوفمبر المقبل ستقوم الوزارة بإسناد مشروع الصيانة إلى المقاول بحيث يتم صيانة الطرق بشكل شهري.

وأكد معاليه أن ما حظي به قطاع النقل والاتصالات في محافظة مسندم من دعم هو تأكيد على استمرارية البناء والتطوير بالمحافظة رغم الظروف والمتغيرات الاقتصادية بسبب تراجع أسعار النفط، والحكومة ماضية في تنفيذ المشاريع التنموية بما فيها قطاعات النقل والموانئ والمطارات والاتصالات، حيث قطعت الحكومة مراحل متقدمة في تنفيذ العديد من المشاريع الخدمية التي تتواكب مع الحركة الاقتصادية والعمرانية والسكانية بالمحافظة.

وأضاف على بالرغم من صعوبة التضاريس في محافظة مسندم إلا أن الوزارة لم ولن تتوقف عن التطوير المستمر للطرق بهدف ربط الولايات والقرى مع بعضها بطرق معبدة بهدف تسهيل عملية التنقل بين أبناء المحافظة وأيضا بما يواكب التطور الذي تشهده المحافظة على مختلف المستويات.

وأشار معاليه إلى أن طريق خصب- دبا- ليما يعتبر واحدًا من المشاريع المهمة التي تأخذ الأولوية في التنفيذ ليس على مستوى المحافظة بل على مستوى السلطنة، مؤكدا على الأهمية التي تشكلها المحافظة في خطط وبرامج الحكومة التنموية خلال المرحلة المقبلة خاصة مع وجود الاستراتيجية والتنمية الشاملة لتنمية محافظة مسندم.