x

تقرير إخباري ترامب مستمر في الرهان على الصين لإقناع كوريا الشمالية بوقف تجاربها الصاروخية.

الحدث الخميس ٠٧/سبتمبر/٢٠١٧ ٠٤:٤٥ ص
تقرير إخباري 
ترامب مستمر في الرهان على الصين لإقناع كوريا الشمالية بوقف تجاربها الصاروخية.

لندن – ش – وكالات
قال متحدث باسم رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وماي اتفقا خلال اتصال هاتفي على ضرورة أن تبذل الصين المزيد من الجهد لإقناع كوريا الشمالية بوقف تجاربها الصاروخية.
وأضاف: "اتفقت رئيسة الوزراء (البريطانية) والرئيس (الأمريكي) على الدور الرئيسي الذي يجب أن تقوم به الصين وعلى أن من المهم أن يستخدم (الصينيون) كل نفوذهم كي تتوقف كوريا الشمالية عن إجراء هذه الأفعال غير القانونية حتى نستطيع ضمان أمن وسلامة الأمم في المنطقة". وقال المتحدث إن ماي أوضحت أيضا أنها ستعمل مع الزعماء الأوروبيين بشأن الإجراءات الإضافية التي يمكن أن يتخذها الاتحاد الأوروبي للضغط على القيادة الكورية الشمالية.
من جانبه قال رئيس كوريا الجنوبية مون جيه-إن امس الأربعاء إنه ونظيره الروسي فلاديمير بوتين يدركان أن حل الأزمة النووية في كوريا الشمالية يمثل أولوية قصوى لتحقيق التنمية في شرق آسيا.
وقال مون في مؤتمر صحفي مشترك مع بوتين في موسكو إن الرئيس الروسي عبر عن دعمه الكامل لجهود كوريا الجنوبية في التعاطي مع المواضيع المتعلقة بجارتها الشمالية.
والتقى بوتين ومون على هامش المنتدى الاقتصادي الشرقي في مدينة فلاديفوستوك الروسية الذي بدأ أعماله أمس الأربعاء.
وأبلغ رئيس كوريا الجنوبية مون-جيه إن نظيره الروسي فلاديمير بوتين بأن الوضع على شبه الجزيرة الكورية أصبح معقدًا بسبب استفزازات كوريا الشمالية.
وأضاف مون أنه إذا لم تكف كوريا الشمالية عن أفعالها الاستفزازية فإنه لا يمكن التكهن بما سيكون عليه الحال.
فيما قال رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي امس الأربعاء إنه يرغب في أن تدرك كوريا الشمالية أنه لن يكون لديها أي "مستقبل مشرق" إذا استمرت في طريقها الحالي مطالبا بيونجيانج بتغير سياستها.
وقال آبي للصحفيين إنه يريد أن يبحث الوضع في كوريا الشمالية مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن بشكل منفصل أثناء اجتماع هذا الأسبوع في فلاديفوستوك في روسيا.
ومن المتوقع أن يبحث آبي وبوتين أيضا التعاون الاقتصادي ومعاهدة سلام بين البلدين.