x

بالفيديو: ألماني يسبح 2 كم يومياً للذهاب إلى عمله

شوف الجمعة ٢٨/يوليو/٢٠١٧ ٢٠:٣٠ م

خاص - ش
اعتاد الألماني بنيامين ديفيد طوال السنوات الثلاث الفائتة أن يذهب لعمله يومياً في منطقة المتاحف التاريخية بوسط مدينة ميونيخ عبر السباحة لمسافة كيلومترين تقريباً، مستغلاً أن نهر إيزار يربط بين منزله القريب من الشاطئ وعمله المطل على النهر، وذلك لكي يهرب من ازدحام الشوارع وارتفاع تكاليف المواصلات، كما إنه يمارس هوايته في السباحة بشكل يومي.
وأكد بنيامين ديفيد في حواره لموقع "البي بي سي " إن الجميع في البداية كانوا يستغربون ما يقوم به، ولكنهم بعد فترة اعتادوا على رؤيته يسبح في النهار سواء عند ذهابه لعمله في السادسة صباحاً أو في توقيت عودته منه في الرابعة عصراً، خاصة وأنه يكون مميزاً بالحقيبة التي يحملها معه خلال السباحة والتي يضع فيها ملابس العمل وحذائه والكمبيوتر المحمول وهاتفه وبعض الأوراق المهمة ومحفظة نقوده، وبالطبع كلها محفوظة جيداً في أكياس بلاستيك عازلة لكيلا تصل إليها المياه.
وربما أحياناً عندما تنخفض درجات الحرارة يستبدل السباحة بالذهاب لعمله عبر قارب مطاطي، كما يستبدل الحقيبة أحياناً بقطعة مسطحة مقاومة للمياه وقابلة للطي في شكل حقيبة ليقوم بتخزين أشياءه بداخلها، وفي الوقت نفسه يستخدمها مثل ألواح ركوب الأمواج لأنها تطفو فوق الماء، وبذلك تساعده على الاسترخاء عندما يشعر بالتعب من السباحة.
ورغم أن بنيامين سباح ماهر، لكنه يلتزم خط سير معين من بيته إلى عمله ولا يجازف بالسباحة في أجزاء أخرى من النهر خشية الغرق، وحين تنخفض درجة حرارة المياه في الشتاء يرتدي ملابس مطاطية تقيه من البرد.