x

حركة نشطة في «ميركاتو» الصيف استعدادا لدوري عمانتل

الجماهير الاثنين ١٠/يوليو/٢٠١٧ ٠٤:١٥ ص
حركة نشطة في «ميركاتو» الصيف استعدادا لدوري عمانتل

متابعة – ذياب البلوشي

استمرت الإثارة في حركة سوق الانتقالات الصيفية لأندية دوري عمانتل، والتي تستعد للموسم الكروي الجديد ودوري عمانتل الذي سينطلق يوم الثالث عشر من شهر سبتمبر المقبل، وستدخل أندية دوري عمانتل التحضير اعتبارا من نهاية الشهر الجاري، وبداية شهر أغسطس من خلال التجمعات والمعسكرات الداخلية والخارجية، وما زالت أندية السويق وظفار والشباب هي الأفضل في ميركاتو الصيف مع دخول أندية فنجاء والنصر في التميز وكسب صفقات من العيار الثقيل، فيما خسر نادي مسقط أبرز لاعبيه الشقيقين حمد ومحمد الحبسي، وهو الخبر الذي أكدته “الشبيبة” سابقا عن وجود مفاوضات من بعض الأندية لكسب حمد ومحمد، ومن المتوقع أن يستعين مسقط ببعض الأسماء من الفئات السنية في الموسم الكروي الجديد.

مدير جديد للزعيم

لم يكتف الشيخ علي الرواس رئيس نادي ظفار بإجراء بعض التغيرات على مستوى الفريق الأول والعناصر في الفريق، بل استمرت الحركة حتى على مستوى الجهازين الفني والإداري، فبعد أن كسب الزعيم عددا من الصفقات البارزة مع لاعبين جيدين أعلن الآن عن تعيين حمدان بن مسلم بيت سعيد مديرا لفريق الكرة بنادي ظفار، وتلقى هذا القرار قبولا واسعا وارتياحا من جماهير ظفار، لما يملكه حمدان من نشاط ورغبة كبيرة للعمل وخدمة النادي، وسبق لظفار وأن تعاقد مع اللاعبين عصام البارحي ومانع سبيت وعزان عباس وجدد عقود اللاعبين تامر الحاج وخليل نصيب.

ورائد يقترب من الدوري المالطي

إن كان ظفار قد كسب عددا من الصفقات فإنه في الجانب الآخر سيخسر أبرز لاعبين في صفوفه في الموسم الفائت، حيث سبق وأن خسر علي البوسعيدي الذي وقع على كشوفات السويق، وجاء الدور الآن على رائد إبراهيم الذي اقترب من الاحتراف في الدوري المالطي، ومع نادي فاليتا الذي يدربه المدرب الصربي زوران مدرب صحم في الموسم الفائت، والذي يعرف إمكانيات رائد جيدا، ولذلك فإن المدرب طلب من إدارة ناديه التعاقد مع رائد لتعزيز صفوف فريقه، ووجب التأكيد أن نادي ظفار بقيادة الشيخ علي الرواس هو من يدعم هذه الصفقة والزعيم يرغب في احتراف اللاعب في الدوري المالطي، ولا يمانع من رحيل رائد لما فيه مصلحة ستعود للاعب نفسه وللكرة العمانية بشكل عام، الفرصة مواتية لاحتراف رائد خارج السلطنة للمرة الأولى في مسيرته فهل سيحترف رائد بشكل رسمي في الدوري المالطي؟

الصاصي وبوقرة

بعد أن خرجت الأنباء في الأيام الفائتة عن اقتراب اللاعب الجزائري مجيد بو قرة من الاحتراف في الدوري العماني ظهرت أنباء أخرى باقتراب اللاعب اليمني المتميز علاء الصاصي من الاحتراف في الدوري العماني أيضا، والأيام المقبلة ستكشف حقيقة الصفقتين، ولكن إن تمت فإن اللاعبين يعتبران من مكاسب الدوري العماني.

مسقط يخسر أبناءه

خسر الفارس المسقطاوي أبرز لاعبين في صفوفه في الأعوام الفائتة، وهم الشقيقان حمد ومحمد الحبسي، حيث وقع حمد على كشوفات نادي النصر، فيما انضم محمد لنادي فنجاء، ولم يقف نادي مسقط أمام رغبة اللاعبين في الرحيل في ظل المفاوضات من عدد من الأندية لكسب ود اللاعبين، لكن عرض فريقي النصر وفنجاء كان الأبرز، وعبرت جماهير مسقط عن سخطها بعد رحيل اللاعبين، خاصة وأن حمد ومحمد كانا من أبرز اللاعبين في صفوف الفريق في المواسم الأخيرة، وبالتالي رحيلهما عن الفارس ضربة موجعة لآمال الفريق في الموسم الجديد.

النصر يكسب

وأخيرا دخل الملك النصراوي في سوق الانتقالات جديا بعد أن أعلن عن صفقتين، هما يونس المشيفري قادما من الشباب وحمد الحبسي قادما من نادي مسقط، وكان النصر قد خسر حارسه فايز الرشيدي لصالح السويق، وجدد عقد الحارس أحمد الرواحي وعقد اللاعب عبدالله نوح، ويعتبر اللاعب حمد الحبسي من اللاعبين الجيدين في الدوري، وهو مكسب كبير لنادي النصر في الموسم الجديد، فيما يملك المشيفري خبرة واسعة في الملاعب مع مختلف الأندية، وهو يعتبر مكسبا أيضا للنصر رغم التقدم في السن.

فنجاء يصالح جماهيره

وصالح الملك الفنجاوي جماهيره، وقدم لهم الهدية الثمينة بثلاث تعاقدات دفعة واحدة مع اللاعب البارز محمد الحبسي من مسقط والحارس عمر الغابشي من بوشر، وتجديد عقد الحارس مازن الحسني ليصالح جماهيره بعد التخلي عن بعض العناصر البارزة، أبرزهم عبدالعزيز المقبالي وصلاح السيابي، وعبرت جماهير فنجاء عن سعادتها بهذه التعاقدات، لكنها تعلم جيدا أن هذه التعاقدات وحدها لن تكون كافية للمنافسة على الألقاب، فهي تطالب بتعزيز الصفوف بعناصر أخرى.