x

بدء فعاليات التمرين الاستراتيجي «صنع القرار- 4»

بلادنا الاثنين ١٠/يوليو/٢٠١٧ ٠٤:١٥ ص
بدء فعاليات التمرين الاستراتيجي «صنع القرار- 4»

مسقط –
انطلقت صباح أمس بمقر كلية الدفاع الوطني فعاليات التمرين الاستراتيجي (صنع القرار- 4) الذي يهدف إلى تدريب منتسبي الدورة الرابعة الذين يمثلون عددا من الأجهزة العسكرية والأمنية والوزارات والهيئات الحكومية على مختلف علوم القيادة الإستراتيجية، وذلك برعاية آمر كلية الدفاع الوطني اللواء الركن سالم بن مسلم قطن.

ويأتي التمرين تتويجا للمعارف والمهارات العلمية والعملية التي اكتسبها المشاركون في الدورة، حيث يُعد تمرين كلية الدفاع الوطني حدثاً مهما ومحورا أساسيا من محاور القيادة والتحليل الاستراتيجي، ويعتمد في المقام الأول على قدرات المشاركين وإلمامهم بالدراسات والقضايا الإستراتيجية ذات الصلة بمفاهيم الأمن الوطني، وإدراكهم لأهمية المصالح والأهداف الوطنية العليا، إضافة إلى معرفتهم بمنهجية العمل في المنظومة الشاملة لتوظيف أدوات القوة الوطنية في الأمن الوطني.

ويستمر التمرين حتى التاسع عشر من الشهر الجاري، بمشاركة منتسبي الدورة الرابعة وهيئة التوجيه بكلية الدفاع الوطني ومجموعة من الخبراء والمستشارين من الوزارات والهيئات الحكومية بالسلطنة بهدف إسناد منتسبي الدورة لاتخاذ القرارات الصائبة بما يخدم مختلف القضايا الإستراتيجية والأمنية والسياسية، وتقديم المشورة الفنية والأكاديمية بما يحقق أقصى درجات المهنية والاحترافية وبما يساهم في تحقيق الأهداف المتوخاة من التمرين.
وبهذه المناسبة، أدلى آمر كلية الدفاع الوطني مدير التمرين اللواء الركن سالم بن مسلم قطن بتصريح لمندوب التوجيه المعنوي قال فيه: «صمم التمرين الاستراتيجي (صنع القرار- 4) ليحاكي أحداث وظروف العالم الواقعي وما يستجد من قضايا في إطار زمني منظور، حيث يقوم منتسبو الدورة باستقراء الأحداث والقضايا على المستوى الوطني والإقليمي والدولي وممارسة المهارات العملية للتحليل الإستراتيجي وتوظيف أدوات التخطيط الإستراتيجي، ولقد حرصت الكلية على مشاركة العديد من المعنيين من أبناء الوطن من مختلف الوزارات ذات العلاقة والجهات الأخرى، حتى يتمكنوا جميعا من صياغة قرارات وطنية هادفة تحاكي الواقع وتقترح ما هو مطلوب للمستقبل بروح وطنية عالية المستوى».
كما تحدث المدير العام للدراسات والشؤون الأكاديمية بكلية الدفاع الوطني العميد الركن محمد بن يعرب السيفي عن أهمية التمرين قائلا: «يعد التمرين الاستراتيجي (صنع القرار-4) محورا أساسيا في معالجة عدة قضايا على المستويات الدولية والإقليمية والوطنية، ويكلف المشاركون خلال التمرين بتمثيل أدوار، إما كصانعي قرار أو مساعدين على صنع القرار على المستوى الاستراتيجي».
وقد تحدث العقيد الركن فهد بن الويهي الدرعي أحد المشاركين بالدورة قائلا: «يعد تمرين (صنع القرار-4) أحد المحطات الإستراتيجية في دورة الدفاع الوطني ويسهم بشكل فاعل في إثراء معارف المشاركين، ويؤهلهم ليكونوا قادة استراتيجيين في مختلف الجهات الحكومية».
كما تحدث العقيد الركن بحري عبدالله بن حمود الحراصي أحد المشاركين بالدورة عن التمرين قائلا: «يعد تمرين (صنع القرار- 4) الذي صمم ليحاكي قضايا واقعية يشهدها العالم اليوم فرصة لنا للتعامل مع القضايا الوطنية والإقليمية والعالمية وصقل مهاراتنا في مجال صنع القرار الاستراتيجي».
كما صرح حمود بن راشد الشعيبي أحد المستشارين الاستراتيجيين بكلية الدفاع الوطني قائلا: «يكتسب التمرين الإستراتيجي (صنع القرار- 4) أهمية كبرى بالنسبة للمشاركين، وذلك من خلال تأهيلهم في التعامل مع القضايا الإستراتيجية على المستويات الدولية والإقليمية والوطنية ذات الصلة بالشؤون العسكرية والأمنية والاقتصادية والإعلامية وغيرها».