x

المنذري يشيد بجهود الأعضاء والأمانة العامة في إثراء أعمال المجلس.. مكتب مجلس الدولة يناقش تقرير «الفحص الطبي المبكر»

بلادنا الاثنين ١٠/يوليو/٢٠١٧ ٠٤:١٥ ص
المنذري يشيد بجهود الأعضاء والأمانة العامة في إثراء أعمال المجلس.. 

مكتب مجلس الدولة يناقش تقرير «الفحص الطبي المبكر»

مسقط –
عقد مكتب مجلس الدولة أمس الأحد، اجتماعه الحادي عشر لدور الانعقاد السنوي الثاني من الفترة السادسة، برئاسة رئيس المجلس معالي د. يحيى بن محفوظ المنذري، وبحضور المكرمين أعضاء المكتب وسعادة الدكتور الأمين العام للمجلس، وذلك في مبنى المجلس بالبستان.

وأعرب معالي الدكتور رئيس المجلس في مستهل الاجتماع عن شكره وتقديره للمكرمين أعضاء المكتب وجميع أعضاء المجلس على مشاركتهم الفاعلة في أعمال المجلس طوال دور الانعقاد السنوي الثاني من الفترة الحالية، مؤكدا أنه كان لهذه المشاركة أكبر الأثر في تحقيق المجلس للعديد من الإنجازات على صعيد مناقشة مشروعات القوانين المحالة إليه، والدراسات المقترحة من قبله والتي تغطي العديد من المجالات الاقتصادية والاجتماعية والصحية، إضافة إلى المشاركة في مختلف الأنشطة والفعاليات التي شهدها المجلس خلال دور الانعقاد السنوي الثاني، كما أشاد معاليه بجهود الأمانة العامة للمجلس ودورها في مساعدته على أداء مهامه ومباشرة اختصاصاته، منوها بالدور المهم الذي يضطلع به الإعلام في إبراز أنشطة المجلس وفعالياته المختلفة.

وعبر معاليه عن تطلعه في أن يواصل المجلس القيام بدوره خلال دور الانعقاد السنوي الثالث من الفترة السادسة وفقا لاختصاصاته وصلاحياته في ظل الدعم الكبير الذي يحظى به من لدن حضرة صاحب جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم -حفظه الله ورعاه.
عقب ذلك ناقش مكتب المجلس التقرير المقدم من فريق العمل المشكل حول «الفحص الطبي المبكر». واستعرض التقرير المقدم من اللجنة القانونية حول «القوانين التي صدرت قبل تاريخ صدور النظام الأساسي للدولة ولم يجر عليها أي تعديل»، إضافة إلى استعراض عدد من الرسائل الواردة للمجلس من عدد من الجهات.وتطرق المكتب خلال اجتماعه إلى تقييم للجلستين العاديتين العاشرة والحادية عشرة لدور الانعقاد السنوي الثاني من الفترة السادسة، واطلع على تقرير متابعة لما تم تنفيذه من القرارات المتخذة في اجتماعه السابق بالإضافة إلى تقرير متابعة أنشطة اللجان.
وفي ختام الاجتماع ناقش المكتب ما استجد على جدول أعماله واتخذ القرارات اللازمة بشأنها.