x

اليوم افتتاح فعالية «ربط مؤسسات التعليم العالي بالقطاعين العام والخاص»

بلادنا الأحد ٠٧/مايو/٢٠١٧ ٠٤:٥٠ ص
اليوم افتتاح فعالية «ربط مؤسسات

التعليم العالي بالقطاعين العام والخاص»

مسقط -
يفتتح وزير القوى العاملة معالي الشيخ عبدالله بن ناصر البكري صباح اليوم الأحد فعالية «ربط مؤسسات التعليم العالي في سلطنة عمان بالقطاعين العام والخاص» التي تنظمـها جامعـة السـلطان قابوس ممثلة في مكتب نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحث العملي وذلك في الساعة التاسعة صباحاً بمركز عُمَان للمؤتمرات والمعارض.

وحول هذه الفعالية قال مدير مركز الدراسات العمانية وعضو اللجنة الرئيسية للفعالية والمشرف على الكليات الإنسانية المشاركة د.أحمد بن حمد الربعاني: «تعدُّ جامعة السلطان قابوس رافداً رئيسياً لتحقيق التنمية الشاملة التي تسعى لها السلطنة في رؤيتها المستقبلية 2040 بما تملكه من إمكانات مادية وبشرية، وتأتي هذه الفعالية لتعزيز الشراكة بين الجامعة والقطاع العام والخاص ومؤسسات المجتمع المدني من خلال عرض الخدمات كافة التي يمكن أن تقدمها الجامعة بمختلف كلياتها ومراكزها البحثية، والوحدات الأخرى. وتعدُّ هذه الفعالية نقطة تحول بارزة في مسيرة الجامعة الحافلة بالإنجازات إذ إنها تفتح أبوابها للمجتمع للاطلاع عن كثب عما تملكه من إمكانات تضاهي بيوت الخبرة العالمية وتعريفهم بالفرص الاستثمارية التي تمتلكها الجامعة في المجالات العلمية والإنسانية».
وأضاف د.الربعاني في الصدد ذاته: «تأتي مشاركة الكليات الإنسانية الممثلة بكلية التربية وكلية الآداب والعلوم الاجتماعية وكلية الاقتصاد والعلوم السياسية وكلية الحقوق كبيوت خبرة في المجال الإنساني من خلال عرض العديد من خدماتها في مجال البحث والاستشارات، والابتكارات، والمشاريع، والفعاليات، والإنجازات، والإصدارات العلمية، والبرامج العلمية، والبرامج التدريبية، وأوجه التعاون مع المؤسسات في القطاع العام والخاص ومؤسسات المجتمع المدني، ومجالات التعاون المستقبلية».
وقال رئيس قسم التعليم المستمر بمركز خدمة المجتمع والتعليم المستمر وعضو اللجنة الرئيسية والمشرف على المراكز الخدمية المشاركة في الفعالية صالح بن خليفة الهنائي: «اللجنة الرئيسية تشرف على سير العمل لجميع وحدات الجامعة وذلك بمتابعة التجهيزات والاحتياجات اللازمة لها في تنفيذ المعرض والفعاليات المصاحبة له. ويأتي دوري هنا في متابعة المراكز الخدمية المشاركة وهي مركز التوجيه الوظيفي ومركز تقنيات التعليم ومركز الإرشاد الطلابي ومركز إعداد وتطوير العاملين ومركز خدمة المجتمع والتعليم المستمر. وستقدم هذه المراكز عروضاً عن الخدمات التي تنفذها لجميع الفئات المستهدفة بالقطاعين العام والخاص». وأكد الهنائي أن مركز خدمة المجتمع والتعليم المستمر يهدف إلى تقوية الصلة بين الجامعة والمجتمع من خلال تنفيذ برامج مشتركة من شأنها مساندة الجامعة لتحقيق أهدافها وتأدية رسالتها العلمية والبحثية المجتمعية على أكمل وجه لخدمة مجتمعنا وتطويره. وفي الإسهام في نشر الثقافة والمعرفة والوعي العلمي والتقني لمختلف قطاعات وشرائح المجتمع من خلال إقامة الدورات والبرامج التدريبية المختلفة بالتنسيق مع جهات الاختصاص بالجامعة.
تستمر هذه الفعالية حتى التاسع من مايو الجاري وتقام اليوم الأحد مجموعة من الفعاليات، إذ يبدأ اليوم «الملتقى العماني الأول لصناع الاقتصاد: معا نحو تنمية شاملة ومستدامة» الذي ينظمه مركز البحوث الإنسانية. وحول الملتقى قال مدير المركز د.ناصر بن راشد المعولي: «إن الملتقى يهدف إلى إلقاء الضوء على واقع الاقتصاد الكلي للسلطنة واستشراف المسارات التنموية في ظل المتغيرات العالمية». وأضاف د.ناصر أن الملتقى يهدف أيضاً إلى مناقشة الأطر العامة لسياسات تعزيز التنوع الاقتصادي، والتعرف على الملامح العامة للرؤية المستقبلية عُمان 2040، ومناقشة آليات السلامة الاحترازية للسياسات الاقتصادية وإدارة الأزمات الاقتصادية. ويهدف إلى التعرف على الرؤى المستقبلية التنموية لصناع الاقتصاد المحليين، وإلقاء الضوء على البدائل المستقبلية لضمان الاستدامة المالية العامة للدولة. ويقام الملتقى برعاية رئيس الجامعة سعادة د.علي بن سعود البيماني، بحضور عدد من المهتمين والمختصين والباحثين في مجال الاقتصاد الوطني.