x

موظفو بنك عُمان العربي يستعرضون مشاريعهم البحثية في برنامج "قيادة"

مؤشر الأحد ٢٢/يناير/٢٠١٧ ٠٤:٠٠ ص
موظفو بنك عُمان العربي يستعرضون مشاريعهم البحثية في برنامج "قيادة"

مسقط - ش

أكمل الـ20 مشاركاً من موظفي بنك عُمان العربي الوحدة الأخيرة من برنامج "قيادة" لتطوير وتعزيز المهارات والذي كان قد أطلقه البنك ضمن استراتيجية شاملة لإعداد الموظفين للمناصب القيادية. وقد اخُتتمت فعاليات الوحدة الأخيرة من هذا البرنامج والذي تضمن قيام المشاركين عرض مشاريعهم أمام مسؤولي الإدارة التنفيذية بالبنك. وتمحورت الوحدة الأخيرة من البرنامج حول عددٍ من النواحي المهمة التي تضمنت القيادة الاستراتيجية وتحليل المشكلات والتطور الشخصي وأفضل السبل نحو إيجاد تأثير إيجابي داخل بنك عُمان العربي من خلال التطوير المتواصل للمهارات والموارد. وكانت الثلاث وحدات الأولى من البرنامج قد ركزت على بناء الوعي الذاتي لدى المشاركين وتشجيعهم على تطوير أنماط وأدوار قيادية وإدارية مختلفة وتقنيات مبتكرة للتدريب العملي. وخلال البرنامج، قام العديد من المشاركين باستعراض مواضيعهم البحثية التي تناولت أبرز التحديات وأوجه التطور في مختلف مجالات القطاع المصرفي مع تقديم توصيات ومقترحات وإيجاد الحلول المناسبة لتلك التحديات.
وقد ترأس الرئيس التنفيذي لبنك عُمان العربي أمين الحسيني مجموعة الإشراف على برنامج "قيادة"، والتي قام البنك بتشكيلها وتضم عدداً من أعضاء الإدارة التنفيذية العليا بالبنك. وتهدف هذه المجموعة إلى التعرف على الكادر البشري الواعد في مختلف المجالات وتقديم الدعم والإرشاد اللازم للمشاركين في البرنامج لضمان تقدمهم وتطورهم على النحو المطلوب. كما تتولى المجموعة مسؤولية تحديد المواضيع البحثية والمشاريع لضمان اكتساب المشاركين لخبرات أكبر في القطاع المصرفي خاصة تلك التي تخدم تخصصاتهم. وقال أمين الحسيني: "إن جهودنا الدؤوبة التي نبذلها لاكتشاف ورفع كفاءة المواهب الشابة وقادة الغد في القطاع المصرفي تعتبر جزءاً لا يتجزأ من استراتيجيتنا الهادفة إلى تطوير مهارات وقدرات الكوادر العمانية الطموحة. وإنني على ثقة أننا سنواصل هذه الجهود بهدف إيجاد تأثير إيجابي في القطاع المصرفي من خلال تطوير المواهب العُمانية وهو الأمر الذي يظهر جلياً من خلال هذا البرنامج المُثمر وحرص الإدارة التنفيذية على إنجاحه من خلال مجموعة الإشراف التي قمنا بتشكيلها لمواصلة تقديم الدعم والإرشاد إلى قادة الغد بعد انتهاء فعاليات البرنامج".
جديرٌ بالذكر أن بنك عُمان العربي قد أطلق هذا البرنامج في إطار التزامه المتواصل بتطوير وتنمية مهارات موظفيه، حيث تضمن أربع وحدات واستمرت فعالياته على مدار ستة أشهر بهدف تنشئة الكوادر الوطنية الواعدة من خلال بناء قدراتهم القيادية والإدارية بما يعزز سياسة التعمين النوعي في مختلف الوظائف إذ يفخر البنك بتحقيق نسبة تعمين تبلغ 94%. ويرمي البنك إلى تعزيز مكانته كأفضل وجهة عمل في القطاع المصرفي بالسلطنة، وذلك من خلال الاستثمار في تطوير موظفيه ورفدهم بالمبادرات والبرامج التدريبية المختلفة.