x

92.3 مليون سند وصك متداول بالسلطنة العام الفائت

مؤشر الأحد ٢٢/يناير/٢٠١٧ ٠٤:٠٠ ص
92.3 مليون سند وصك متداول بالسلطنة العام الفائت

مسقط - العمانية

ارتفعت القيمة السوقية لسوق السندات والصكوك بسوق مسقط للأوراق المالية بنهاية العام الفائت إلى بليونين و282.3 مليون ريال عماني مسجلة مكاسب تقدر بنحو 270.8 مليون ريال عماني، إلا أن عدد وقيمة السندات والصكوك المتداولة سجلت تراجعات متفاوتة. وأوضحت البيانات الإحصائية التي أعدتها وكالة الأنباء العمانية، أن عدد السندات والصكوك المتداولة بلغت العام الفائت 92.3 مليون سند وصك بقيمة 13.4 مليون ريال عماني مقابل 91.3 مليون سند وصك قيمتها 23.7 مليون ريال عماني تم تداولها في العام 2015، وتراجع عدد الصفقات المنفذة من 1426 صفقة إلى 779 صفقة.

ويعتبر الإصدار الـ47 من سندات التنمية الحكومية أعلى الإصدارات من حيث القيمة السوقية بـ301.2 مليون ريال عماني إلا أنه لم يشهد العام الفائت أي تداول، وتبلغ القيمة الاسمية للسند الواحد 100 ريال عماني، وجاء الإصدار الأول من الصكوك السيادية في المرتبة الثانية بـ250 مليون ريال عماني وتبلغ القيمة الاسمية للصك الواحد ريالاً عمانياً واحداً، وشهد تنفيذ 4 صفقات تراوحت قيمة الصكوك خلالها بين 988 بيسة وريال و5 بيسات وأغلق سعر الصك بنهاية العام 2016 على ريال واحد متراجعاً 5 بيسات خلال العام.
وتستحوذ سندات التنمية الحكومية على حوالي 72.8 بالمئة من إجمالي القيمة السوقية لسوق السندات والصكوك بنحو بليون و662 مليون ريال عماني، ويبلغ عدد سندات التنمية الحكومية المدرجة بالسوق 12 إصداراً ابتداءً من الإصدار رقم 39 وحتى الإصدار رقم 50، إلا أنها لم تشهد العام الفائت أي تداول.
وشهد العام الفائت إدراج 7 إصدارات جديدة بقيمة تتجاوز 306.2 مليون ريال عماني من أبرزها الإصدارات الـ48 والـ49 والـ50 من سندات التنمية الحكومية التي بلغ إجماليها 3 ملايين سند بقيمة 300 مليون ريال عماني، وتبلغ القيمة الاسمية للسند الواحد 100 ريال عماني، كما تم إدراج سندات مسقط للتمويل الثانوية غير المضمونة وغير القابلة للتحويل البالغ عددها 5 ملايين سند بقيمة اسمية تبلغ ريالاً عمانياً واحداً للسند، وتم إدراج سندات العمانية لخدمات التمويل المجانية غير المضمونة ملزمة التحويل البالغ عددها 12.2 مليون سند بقيمة اسمية تبلغ 100 بيسة لكل سند.
وشهد العام الفائت أيضاً إدراج صكوك شركة محمد البرواني المقومة بالدولار الأمريكي البالغ عددها 51 مليون سند، وصكوك شركة محمد البرواني المقومة بالريال العماني البالغ عددها 9.8 مليون سند، وشهدت سوق السندات العام الفائت كذلك دمج سندات النهضة للخدمات (أ) وسندات النهضة للخدمات (ب) تحت مسمى سندات النهضة (أ) و(ب).
وعلى مستوى عدد السندات والصكوك المدرجة بسوق مسقط للأوراق المالية أشارت البيانات الإحصائية إلى أن عددها يبلغ حوالي 30 إصداراً، إلا أن العام الفائت لم يشهد سوى تداول 9 أنواع منها، من بينها الإصدار الأول من الصكوك السيادية و8 أنواع من السندات لبنك مسقط وبنك صحار والبنك الأهلي وشركة مسقط للتمويل وشركة النهضة للخدمات.
وجاءت سندات النهضة للخدمات الفئة (ب) في مقدمة السندات الأكثر تداولاً من حيث العدد والقيمة بـ63 مليون سند قيمتها 9.5 مليون ريال عماني، فيما استحوذت سندات بنك مسقط المجانية على أعلى عدد من الصفقات المنفذة التي بلغت 368 صفقة.
وتصدرت سندات بنك مسقط القابلة للتحويل السندات الأكثر ارتفاعاً مسجلةً صعوداً بنسبة 15 بالمئة وأغلقت على 115 بيسة مرتفعة 15 بيسة عن إغلاقها السابق، وارتفعت سندات بنك صحار حوالي 4 بالمئة وأغلقت على 105 بيسات، وسجلت الفئة (أ) من سندات النهضة للخدمات أعلى تراجع وهبطت بنسبة 10.3 بالمئة متراجعة من 145 بيسة إلى 130 بيسة، وتراجعت سندات بنك مسقط المحولة من 110 بيسات إلى 103 بيسات.