x

التعليم العالي تعلن بدء التسجيل في بعثات الدراسات العليا

بلادنا الأحد ١٨/ديسمبر/٢٠١٦ ١٩:٣٣ م
التعليم العالي تعلن بدء التسجيل في بعثات الدراسات العليا

مسقط - ش

أعلنت وزارة التعليم العالي اليوم عن بدء التسجيل في بعثات البرنامج الوطني للدراسات العليا بتاريخ بدءا من 15 من الشهر الجاري ويستمر حتى الأول من مارس 2017م.وسيتم التسجيل الكترونيا عبر نظام الدراسات العليا بموقع مركز القبول الموحد. ويهدف البرنامج إلى تأهيل الكوادر العمانية أكاديمياً من قبل أرقى الجامعات العالمية في التخصصات ذات الأولوية الوطنية.

ويتضمن العديد من المجالات والتخصصات منها مجال العلوم الطبيعية والفيزياء والتكنلوجيا المعلوماتية ومجال الإدارة والمعاملات التجارية ومجال المجتمع والثقافة ومجال الفنون الإبداعية ومجال الإدارة التخصصية، وفي هذا العام تم التأكيد على إيجاد الفرص للمجالات التربوية و الأكاديمية والأمنية والعلوم الشرطية ومجالات الهندسة والتقنيات ذات الصلة.

ومن مستجدات البرنامج حسب تصريح صحفي لمسؤول في وزارة التعليم العالي لهذا العام الموافقة على قبول طلبات الطلبة المجيدين من خريجي البكالوريوس ممن أنهوْا دراستهم في العام الأكاديمي 2016/2017م وتمكنوا من الحصول على قبول لدراسة الدكتوراه -نظراً لتفوقهم العلمي-مباشرة دون الحصول على الماجستير، شريطة التزامهم بشروط البرنامج الأخرى من حيث البرنامج الدراسي والجامعة التي سينتمي لها.

اشتراطات التنافس

وقال مدير دائرة الدراسات العليا بالمديرية العام للبعثات بوزارة التعليم العالي هلال بن حمد الأزكي حول اشتراطات التنافس على هذه المقاعد الدراسية أن بعثات البرنامج تتضمن شروطا للراغبين في الدراسة لمرحلة الدكتوراه أو الماجستير، كما أن هناك شروطا خاصة للتقدم للتخصصات الطبية (الزمالة -الشهادة التخصصية -التخصصات الطبية المساندة).

ومن هذه الاشتراطات الحصول على قبول غير مشروط في واحد من التخصصات المطروحة التي حددتها الوزارة للبرنامج ومن إحدى الجامعات التي حددتها الوزارة من تصنيف (شنغهاي) لعام 2016م لأفضل الجامعات على مستوى العالم، مع أهمية أن يتضمن القبول المدة الزمنية المحددة للدراسة وتاريخ ابتدائها ونهايته وفق الأنظمة المعمول بها في بلد الدراسة.

ويشترط في البرنامج أن تكون لغة الدراسة باللغة الإنجليزية، وفي حال تبين ما يخالف ذلك فإن الوزارة لن تتحمل التكلفة المالية لبرنامج دراسة اللغة مهما كانت الأسباب.

المفاضلة

وحول شروط المفاضلة فقد أشار الأزكي إلى أنه في حالة زيادة عدد المتقدمين المستوفين للشروط المذكورة عن عدد المقاعد المخصصة لكل تخصص؛ فإن الأولوية ستكون للمتقدم الحاصل على أعلى نسبة من إجمالي نسب عدد من المعايير، ومن هذه المعايير ترتيب الجامعة المقبول بها المترشح بحيث تكون ضمن قائمة الجامعات المختارة في تصنيف (شنغهاي) لعام 2016م والموصي بالدراسة بها ، وسيكون الثقل الوزني لهذا المعيار 50% من القيمة الإجمالية، وتتفاوت قيمة المفاضلة لهذا المعيار وفقا لترتيب الجامعة المقبول بها المترشح في القائمة المشار إليها، يليها مستوى الجامعة لآخر مؤهل للمترشح وفقا لتصنيف (شنغهاي) لعام 2016م ويمثل الثقل المعياري لهذا المعيار (15%) من القيمة الإجمالية ، وثالثاً المعدل التراكمي لآخر شهادة جامعية حصل عليها المترشح وفق نظام النقاط التراكمية أو ما يعادلها في الأنظمة التعليمية الأخرى، ويمثل الثقل الوزني لهذا الضابط 20% من القيمة الإجمالية، ورابعاً الخبرة العملية في مجال التخصص المطلوب دراسته بحيث يكون الثقل الوزني لهذا المعيار 15% من القيمة الإجمالية .

رفع المستندات

ومن أهم النقاط التي يجب على المتقدم مراعاتها أشار مدير دائرة الدراسات العليا إلى أهمية الحرص على اتباع الخطوات المحددة بدقة ورفعها الكترونيا وفق الاشتراطات حيث يمكن أن يفقد المترشح فرصته للمنافسة إذا ما أخفق في رفع الوثائق الكترونيا أو رفعها ناقصة، وهو ما يضعها في خانة الطلبات غير المستوفية، حيث يجب تحميل المستندات بصيغة PDF فقط لا غير، وألا يتجاوز حجم كل ملف عن (512 KB). كما يجب أن يلتزم المتنافس بعدم التقدم لأكثر من تخصص، وفي حال حدوث ذلك فسيتم إلغاء تلك الطلبات نهائيا ولن يتم السماح للمترشح
الدخول للمنافسة.

اصطحاب الأسرة

وأضاف إلى أنه يجب على المتقدمين مراعاة المدة الزمنية المطلوبة لمعادلة مؤهلاتهم الدراسية الصادرة من خارج السلطنة من قبل دائرة المعادلة والاعتراف بوزارة التعليم العالي. وبالنسبة للحاصلين على المقاعد الدراسية فلن يتم النظر في أي طلب لتمديد أو تأجيل فترة الدراسة إلا في أضيق الحدود، وفي حال استدعى الأمر إلى ذلك فإنه يجب إرفاق مستندات رسمية تثبت أسباب الحاجة إلى ذلك التمديد أو التأجيل وللجنة المختصة الحق في قبول الطلب من عدمه بعد دراسته.

وأشار مدير دائرة الدراسات العليا إنه سيسمح فقط للطلبة الذين تزيد مدة دراستهم على سنتين باصطحاب أسرهم معهم إلى بلد الدراسة ولن يتم قبول أي طلب يخالف ذلك ، بمعنى أن الوزارة بالنسبة للطلبة الدارسين لأقل من سنتين لن تتحمل مصاريف وعلاوات الأسرة وتذاكر سفرهم و إنما تغطي مصروفات ابتعاثه فقط خلال فترة الدراسة ، وإن ارتأى المرشح اصطحاب اسرته معه فتكون على نفقته الخاصة، كما لا يحق للحاصل على بعثة دراسة ضمن هذه البعثات للسنوات الماضية ومن ثم تم قطعها لأي سبب من الأسباب الدخول في التنافس مرة أخرى ضمن هذا البرنامج.