x

تدشين جهاز تعقيم الوثائق والمخطوطات الأحدث والأكثر تطورًا

بلادنا الثلاثاء ٢٦/أبريل/٢٠١٦ ١٨:٥٣ م
تدشين جهاز تعقيم الوثائق والمخطوطات الأحدث والأكثر تطورًا

العمانية/ دشنت وزارة التراث والثقافة جهازًا لتعقيم الوثائق والمخطوطات وحفظها من التلف وهو من صنع شركة / بيومست / الكورية الجنوبية. ويعتبرهذا الجهاز الأحدث والأكثر تطورًا في مجال تعقيم المخطوطات والوثائق من الفطريات والبكتيريا وكافة الآفات التي تصيب المخطوطات وتعمل بصمت وتخفي على إتلافها وفقدانها. ووضح سعيد بن ناصر الناعبي مدير الدائرة الفنية بالمديرية العامة للوثائق والمخطوطات بوزارة التراث والثقافة أن الجهاز سوف يسهم مساهمة فعالة في حماية المخطوطات والحفاظ عليها من التلف والتآكل متى ما توفرت بيئة الحفظ الملائمة مبينًا أن الجهاز يعقم كل عملية 60 مخطوطة بحجم 200 صفحة بكل مخطوط وتستمر مدة التعقيم في كل عملية بين 18و24 ساعة. وأشار الناعبي إلى أن منظومة التعقيم لكي تكتمل وتحقق نتائج عالية تم شراء جهاز مصاحب للجهاز السابق الذكر من نفس المورد وظيفته تبخير وتعقيم مكان حفظ وتخزين المخطوطات .

ويعمل هذا الجهاز على تبخير الهواء المحيط بمكان الحفظ للقضاء على جميع الحشرات والفطريات والبكتيريا كي لا تنتقل الى داخل المخطوطات. وقال إنه وبحسب خطة العمل التي تم وضعها " سنقوم بتعقيم جميع المخطوطات الموجودة بدار المخطوطات بوزارة التراث والثقافة خلال سنة كحد أقصى ما لم تصادفنا أي عراقيل أو أعطال " . من جانبه قال مندوب شركة بيومست الكورية إن المادة الرئيسية في عملية التعقيم يطلق عليها (NPV) وقد صنعت من مزيج عصارة نباتات عشبية طبيعية موضحًا أنه مع تسخين المادة تعمل على تبخير المخطوطات الموجودة داخل الجهاز وقتل البكتيريا والفطريات ويدخل في عملية التعقيم أيضا غاز النيتروجين الذي يعمل على سحب الهواء من داخل الجهاز ما يؤدي الى القضاء على الحشرات المتواجدة بين المخطوطات.