x

هيئة حماية المستهلك تكثف حملاتها التفتيشية استعدادًا لعيد الفطر

بلادنا الأربعاء ٠٥/مايو/٢٠٢١ ١٣:١١ م
هيئة حماية المستهلك تكثف حملاتها التفتيشية استعدادًا لعيد الفطر

مسقط - الشبيبة

تواصل هيئة حماية المستهلك ممثلة بمديرياتها وإداراتها بمختلف محافظات السلطنة تكثيف حملاتها التفتيشية على مختلف الأسواق والمراكز التجارية في كافة محافظات السلطنة وذلك تزامناً مع الحركة التجارية النشطة التي تشهدها الأسواق مع اقتراب عيد الفطر المبارك، خاصة قبل العمل بقرارات اللجنة العليا المكلفة ببحث آلية التعامل مع التطورات الناتجة عن انتشار فيروس كورونا حول منع حركة الأفراد وقرار حظر جميع الأنشطة التجارية طوال اليوم ابتداءً من يوم السبت الموافق 8 مايو إلى نهاية يوم السبت الموافق 15 مايو، للحد من انتشار فيروس كورونا (كوفيد 19). وقال حمود بن سعيد الجابري مدير عام خدمات المستهلكين ومراقبة الأسواق: إن الهيئة تعمل وفق خطة مدروسة لمتابعة ومراقبة الأسواق وضبط المخالفين في شتى القطاعات التي تهم المستهلك بشكل مباشر نظراً لما تشهده هذه الفترة من ارتفاع في معدل إقبال المستهلكين على المحلات والمراكز التجارية لشراء مختلف مستلزمات العيد من الملابس والإكسسوارات والسلع والكماليات وغيرها، لذلك قامت مختلف مديرياتها وإداراتها بتشكيل برنامج عمل ميداني للفرق التفتيشية بحيث تعمل وفق نظام المناوبة وهو ما يعد أمراً ضرورياً لضمان استمرارية متابعة الأسواق وبالتالي ضمان عدم وجود أي تجاوزات قد تضر بالمستهلكين أو تخل بأي حق من حقوقهم. وأضاف الجابري: تضم الفرق عدداً من مأموري الضبط القضائي ومفتشي المحلات التجارية للتأكد من توافر مختلف السلع والمستلزمات التي يحتاجها المستهلكون، إضافة إلى التيقن من عدم وجود ارتفاع غير مبرر للأسعار ومصداقية العروض والتخفيضات التي تكثر هذه الفترة وعدم تضليل المستهلك بعروض وهمية، كما تعمل على التأكد من حرص المزودين على الالتزام بكافة قوانين وقرارات وتشريعات حماية المستهلك، كما يتم خلال الحملات التفتيشية المستمرة مراقبة حظائر الأغنام ومحلات بيع اللحوم ومحلات بيع الخضروات والفواكه، من حيث الأسعار والتحقق من جودة المعروض. وقد أكد الجابري على أن الهيئة مستعدة للتعامل مع بلاغات المستهلكين حول أية تجاوزات قد يرصدونها في الأسواق وبالتالي ما عليهم سوى الإبلاغ عنها سواء عن طريق خط المستهلك المجاني وحسابات الهيئة على شبكات التواصل الاجتماعي، من جانب آخر حثّ المستهلكين على عدم التهاون في تطبيق الإجراءات الاحترازية من عدوى فيروس كوفيد 19 حرصًا على صحتهم وسلامتهم، مع ضرورة تجهيز قائمة بالمشتريات التي يودون شراءها قبل التوجه إلى الأسواق، وفي حال وجود بديل عن الذهاب إلى السوق بالتسوق الإلكتروني فيفضل اللجوء إليه تجنبًا للازدحام الذي قد يحدث خلال هذه الأيام، كما أكد على أهمية تعاون المزودين والموردين من خلال المحافظة على أسعار السلع والخدمات، وعدم ممارسة أي نوع من أنواع الاستغلال على المستهلكين وتحملهم لمسؤولياتهم خلال تطبيق ضريبة القيمة المضافة وجائحة كورونا (كوفيد 19) تجاه وطنهم ومجتمعهم وحرص الهيئة واستعدادها وجاهزيتها في كل الأوقات وتحت أي ظرف للتعامل مع الأوضاع والمستجدات الطارئة.