x

تعليمية الداخلية تعلن نتائج مسابقة الوعي المروري

بلادنا الاثنين ٠٨/يونيو/٢٠٢٠ ٢٠:٢٥ م
تعليمية الداخلية تعلن نتائج مسابقة الوعي المروري

نزوى - طالب الخياري
نظمت المديرية العامة للتربية والتعليم لمحافظة الداخلية حفل افتراضي عبر منصة Google meet لإعلان نتائج مسابقة الوعي المروري في ظل جائحة فيروس كورونا المستجد (COVID-19) وذلك ضمن مسابقة شل للسلامة على الطريق 2020. حيث جاءت المسابقة بهدف نشر ثقافة الوعي المروري، وتعديل الممارسات المرورية لدى أفراد المجتمع المدرسي والمحلي وتعزيز القيم والاتجاهات المرورية السليمة في المجتمع المدرسي والمحلي في ظل فيروس كورونا المستجد (COVID-19)، حيث استهدفت المسابقة المعلمين وأخصائي الأنشطة المدرسية من مختلف محافظات السلطنة. حيث تجسدت أعمال المشاركين حول الإجراءات والتدابير الوقائية في المركبات للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد (COVID-19) على شكل فيلم توعوي قصير، ومطوية توعوية، ولقاءات مجتمعية، ومسرحية، ورسومات، وبرامج تقنية.
رعى الحفل الافتراضي الدكتور أفلح بن أحمد الكندي، مديرعام تعليمية الداخلية وبحضور كل من آمنة بنت سالم البلوشية مساعدة أمين اللجنة الوطنية ورئيسة فريق عمل جائزة شل للسلامة على الطريق، و النقيب ماجد بن ناصر السيابي من شرطة عمان السلطانية و عضو اللجنة المحلية لجائزة شل، وخالد بن سليم الشقصي مدير دائرة الاتصال والمعلومات باللجنة الوطنية العمانية للتربية والثقافة والعلوم، وسالم بن علي الحضرمي رئيس قسم تنمية الاتصال باللجنة الوطنية العمانية للتربية والثقافة والعلوم، ومدراء مدارس المحافظة، والمعلمين المشاركين في المسابقة.
استفتح الحفل الطالب سيف بن سلطان بن سيف العثماني من مدرسة الشيخ أحمد الكندي للتعليم الأساسي بتلاوة آيات من الذكر الحكيم، بعدها قدم كلمة المديرية الدكتور أفلح بن أحمد بن سليمان الكندي، مدير عام المحافظة جاء فيها: أن مسابقة الوعي المروري.. جاءت ضمن جائزة شل للسلامة على الطريق لتنشد أهدافا سامية.. وقيما أصيلة الأصيلة.. تتمثل في بث الوعي المروري وثقافة التعامل مع هذا الجانب بممارسات واتجاهات تتسق ودواعي الأمن والسلامة المرورية.. وكلي ثقة بأنكم تؤمنون بأهميتها والعائد المأمول منها.. انطلاقا من المجتمع المدرسي، ليتعدى ذلك إلى الوسط المجتمعي عموما.. نظرا لما تحمله من مضامين ومعان قيمة.
بعدها توالت فقرات الحفل، حيث قدم سليمان بن سالم السالمي، معلم بمدرسة الشيخ أحمد الكندي للتعليم الأساسي عرض مرئي حول جهود تعليمية الداخلية في تفعيل برامج السلامة المرورية لغرس الوعي في المجتمع المدرسي والمحلي. بعده جاءت كلمة المكرمين والتي قدمتها ميمونة بنت ناصر المعولية، معلمة بمدرسة الشيماء للبنات تقول فيها: تتسابق الهمم الوقادة والأنفس التواقة لأن ترى عمان ومن عليها ترفل بالصحة والعافية وما ذلك إلا من خلال عدة ركائز، من بينها نشر الوعي المروري، فلقد دأبت جميع المؤسسات التي تعنى بتنشئة الأفراد على تبصيرهم بالطرق السليمة والسبل الآمنة من أجل سلامة الفرد، وكذلك التقليل من إهدار الممتلكات العامة، ولا يخفى علينا دور وزارة التربية والتعليم في تحقيق هذا الهدف، فكان لهذه المسابقة السبق في رسم الأفكار والخطط التي تهدف إلى تفادي الحوادث المرورية وسفك دماء الأبرياء على شوارعها، وأضافت المعولية : كذلك تماشيا مع الأوضاع الحالية في ظل انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد تنتشر فيه أعراض المرض سريعا، مع بطء ظهوره في مصابيه، والإنسان اجتماعي بفطرته، فنرى المصاب يخالط غيره من الأصحاء، ويمارس الحياة الطبيعية العامة وما يترتب عليها من خروج إلى الشوارع والطرقات، ومخالطة الناس وملامسة الأسطح، ولا تتوقف حركته حتى تظهر عليه الأعراض، حينها يكون قد انتقل المرض إلى الكثير من سواعد هذا الوطن المعطاء؛ ولهذا كان لزاما علينا بسط فكرنا للحيلولة دون انتشاره والحد من خطورته، واختتمت المعولية كلمتها: إن محفلنا هذا قد حظي بتتويج نخبة من المبدعين الذين تساموا في إبراز مواهبهم للمساهمة في توعية المجتمع المدرسي والمحلي. بعدها ألقى سليمان بن خليفة الشعيلي، معلم بمدرسة ابن بركة السليمي قصيدة شعرية بعنوان "رنة جوال". وفي نهاية الحفل تم إعلان نتائج المسابقة ففي فئة الرسوم ، حصلت المعلمة رقية بنت حمود بن علي العوفية من مدرسة عائشة الريامية للتعليم الأساسي بمحافظة الداخلية على المركز الأول وجاءت انتصار محمد أبو الروس من مدرسة هيماء للتعليم الأساسي بمحافظة الوسطى ثانيا بينما حصلت على المركز الثالث بدرية بنت سعيد بن علي السهيلية من مدرسة نبع البلاغة للتعليم الأساسي من محافظة جنوب الباطنة.
اما مجال المطويات فقد جاءت أولا في المستوى الأول إيمان بنت سليمان بن سيف الخوالدية من مدرسة الغبرة الجنوبية للتعليم الأساسي بمحافظة الوسطى اما المستوى الثاني فقد حصلت على المركز الأول رماح خالد الطاهر العوني من مدرسة الجوبة للتعليم الأساسي بمحافظة الوسطى اما في فئة الأفلام التوعوية فقد جاءت أولا في المستوى الأول فائزة بنت أحمد بن محمد الرواحية من مدرسة عائشة أم المؤمنين للبنات (10- 12) بمحافظة الداخلية وحلت ثانيا رحمة بنت خلف بن ناصر الشقصية من مدرسة العهد للتعليم الأساسي بمحافظة جنوب الباطنة اما نتائج المستوى الثاني فقد توجت إيمان بنت سعيد بن علي الحارثية من مدرسة حي السعد للتعليم الأساسي (1-4) بمحافظة الداخلية بالمركز الأول وجاءت نوف بنت يعقوب بن راشد العبرية من مدرسة الحبي للتعليم الأساسي (1-4) بمحافظة الداخلية ثانيا كما تم الإعلان الفائزين في فئة المسرحيات ففي المستوى الأول حصل المعلم عبدالرحيم بن سعود بن ثابت العبري من مدرسة الشيخ إبراهيم بن سعيد العبري بمحافظة الداخلية على المركز الأول اما المستوى الثاني فقد تمكنت من الحصول على المركز الأول المعلم ميمونة بنت ناصر بن محفوظ المعولية من مدرسة الشيماء للبنات بمحافظة الداخلية اما في المستوى الثالث فجاء من نصيب محفوظة بنت خلفان العبيدانية من مدرسة هند بنت أسيد للتعليم الأساسي بمحافظة جنوب الباطنة.