x

شينخوا: خبراء عمانيون: زيارة الرئيس الصيني إلى ووهان مؤشر على سيطرة الصين على "كورونا"

مزاج الأربعاء ١١/مارس/٢٠٢٠ ٢٣:٣٠ م
شينخوا: خبراء عمانيون: زيارة الرئيس الصيني إلى ووهان مؤشر على سيطرة الصين على "كورونا"

مسقط - وكالات - شينخوا
اعتبر خبراء وإعلاميون عمانيون زيارة الرئيس الصيني شي جين بينغ إلى مدينة ووهان مؤشرا على سيطرة الصين على فيروس كورونا الجديد، وبينما رأى البعض أنها تعطي رسالة طمأنة للعالم.

وقام الرئيس شي بزيارة مدينة ووهان، مركز تفشي فيروس كورونا الجديد، يوم الثلاثاء، بهدف تفقد أعمال الوقاية والسيطرة علي الفيروس في مقاطعة هوبي وعاصمتها ووهان.

وبحسب وكالة الانباء الصينية (شينخوا) قال الكاتب الصحفي وعضو مجلس إدارة جمعية الصحفيين العمانية سابقا على المطاعني إن زيارة الرئيس شي لمدينة ووهان تحمل في طياتها أن الصين أوشكت على التغلب على الفيروس. وأرجع المطاعني نجاح الصين في كبح جماح الفيروس إلى تكاتف المجتمع الصيني والتعامل بجدية وشفافية، وشجاعة الدولة وحزمها وسرعتها وجديتها في إتخاذ القرارات، ووعي المواطنين والتزام الشعب بالإرشادات والتعليمات.

وأشار المطاعني إلى "رغم أن البعض شكك في البداية في تعامل الصين مع الأزمة، إلا أنها تعاملت مع ذلك ومنذ البداية بوضوح وشفافية، سواء من حيث الإعلان عن المرض وسرعة انتشاره وأعداد المصابين والمتوفين به، أو تقاسم المعلومات والتعاون مع منظمة الصحة العالمية.

وقد أشادت المنظمة بكل ذلك". وأردف قائلا:" لقد زرت الصين كثيرا آخرها قبل أشهر، رأيت كيف يعمل المواطن وكيف تعمل المؤسسات، وفي كل مرة كنت أرى كيف يقدم المواطن الصيني وطنه على نفسه، وكيف يحرص ويعمل من أجل ذلك، ولذا فليس ببعيد أن نرى الصين خلال السنوات القليلة القادمة القوة الاقتصادية الأولى في العالم".

ومن جانبه، قال رئيس تحرير موقع ((عاشق عمان)) الإعلامي خلفان الطوقي إن "تجربة الصين مع فيروس كورونا الجديد كانت قوية وناجحة، استطاعت أن تثبت للعالم قوتها وقدرتها على الحد من انتشار الفيروس. وبفضل الإجراءات والتدابير التي اتخذتها أتوقع الانتهاء قريبا من هذه المشكلة".

وأضاف الطوقي أن "الصين تعاملت بقوة وحكمة وشجاعة مع الأزمة، ويمكن القول أن النصر النهائي على الفيروس بات قريبا، ليس ذلك بمستغرب على بلد كبير بحجم الصين لديه من الثوابت والإمكانيات ما يجعله يتجاوز الأزمة".

ورأى أستاذ التاريخ بجامعة السلطان قابوس والمتخصص في الشأن العماني-الصيني محمد بن سعد المقدم أن الصين قدمت دروسا للعالم في الجدية والانضباط، مضيفا أن زيارة الرئيس الصيني شي جين بينغ إلى مدينة ووهان تؤكد ذلك.

وأردف البروفيسور العماني "أرى أن زيارة الرئيس الصيني إلى مدينة ووهان تعني أن الأمور طيبة لأنه لا يمكن لدولة أن تغامر بزيارة رأس الدولة إلى هذه المنطقة ما لم تكن متأكدة من سلامتها".

وتابع أن الزيارة تمثل رسالة طمأنة قوية للبلد والعالم ويتوقع أن تظهر جدواها قريبا. الصين حجمت الفيروس بشكل مذهل. الإنسان الصيني كان سر النجاح في هذه الأزمة".

يذكر أن الرئيس الصيني شي جين بينغ قام بجولة تفقدية لمدينة ووهان يوم 10 مارس والتقى بالعاملين الطبيين والضباط العسكريين والجنود وعاملي المجتمعات السكنية وضباط الشرطة والمسؤولين والمتطوعين الذين يكافحون فيروس كورونا الجديد على الخط الامامي، وكذلك التقى بالسكان المحليين الذين يخضعون للحجر الصحي المنزلي في مجتمع سكني بمدينة ووهان. وتعهد الرئيس شي بمكافحة الفيروس بحزم للانتصار عليه.