لجنة كتاب وأدباء "الظاهرة" تقيم أمسية شعرية خليجية

مزاج الاثنين ٠٩/ديسمبر/٢٠١٩ ١٣:٣٤ م
لجنة كتاب وأدباء "الظاهرة" تقيم أمسية شعرية خليجية

ضنك-الشبيبة

أقامت الجمعية العمانية للكتاب والأدباء ممثلة بلجنة كتاب وأدباء محافظة الظاهرة أمس الأول أمسية شعرية بولاية ضنك لمجموعة من الشعراء العمانيين والخليجين، فمن السلطنة شارك الشاعر عبدالحميد الدوحاني والشاعر حسن المعمري ومن دولة الكويت كلا من الشاعر حمود شاهر والشاعر فلاح بن صبح ومن مملكة البحرين شارك الشاعر عيسى السرور، كما شارك من المملكة الأردنية الهاشمية الشاعر يوسف الهرش.

الأمسية التي قدمها الشاعر إبراهيم الشيباني وأدارها الشاعر سالم بن مهزع كانت برعاية عضو مجلس الشورى ممثل ولاية ضنك سعادة حمود بن أحمد اليحيائي. وقد تضمنت الأمسية مجموعة من الفقرات أهمها فقرة لفن العيالة، بالإضافة إلى الجلسات الشعرية للشعراء المشاركين الذين أمتعوا الحضور بقصائدهم الشعرية المتفردة والتي تغنت بالوطن ومفرداته وأصالته، بمرورا بالقصائد الشعرية الذاتية والغزلية المغايرة، مثلت تجاربهم الشعرية على مدى السنوات الماضية. وفي قرية دوت أقام الشعراء جلسة شعرية متميزة للشعراء المشاركين في الأمسية.

وأشارت رئيسة لجنة الكتاب والأدباء بمحافظة الظاهرة موزة بنت خالد اليحيائية في حديث لها إلى الجهود التي يقوم بها الشعراء العمانيين في التواصل الثقافي والشعري فيما بينهم مما يوجد نوعا من الحراك في شأن الشعر الشعبي في منطقة الخليج. وأوضحت أن هذه الأمسية جاءت بالتنسيق مع الشاعر عبدالحميد الدوحاني والشاعر حسن المعمري الذي عملوا على تذليل كل الصعوبات لإحياء أمسية عربية خالصة وإضفاء روح التواصل بين الشعراء في منطقة الخليج. وأكدت أن هذه الأمسية تأتي ضمن جهود جمعية الكتاب والأدباء في تفعيل دورها في المجتمع الثقافي الشعري في السلطنة وإيجاد خريطة أدبية واضحة يستطيع من خلال الشاعر رسم ملامح قصيدته مهما تعددت توجهاتها.