x

معرض مسقط للكتاب يقدم نصف مليون عنوان للزوار

مزاج الخميس ٢١/فبراير/٢٠١٩ ٠٤:١٤ ص
معرض مسقط للكتاب يقدم نصف مليون عنوان للزوار

مسقط - لورا نصره - تصوير: إسماعيل الفارسي
انطلق معرض مسقط الدولي للكتاب في دورته الرابعة والعشرين يوم أمس الأربعاء في مركز عمان الدولي للمعارض بمشاركة 882 دار نشر من 30 دولة، بينها دول تشارك للمرة الأولى في هذا المعرض وهي الصين وبلغاريا وكندا وسريلانكا. وقد بلغ عدد العناوين التي ستعرض خلال هذه الدورة والمدرجة بالموقع 523.000 منها ما نسبته 35 بالمئة يمثل إصدارات حديثة. وستكون هناك 106 فعاليات ثقافية هذا العام مقارنة بـ64 فعالية أقيمت العام الفائت منها 22 فعالية ستكون من نصيب محافظة البريمي التي تحل ضيف شرف هذا العام على المعرض.
وكان حفل الافتتاح قد أقيم برعاية وزير السياحة معالي أحمد بن ناصر المحرزي وبحضور رئيس وزير الإعلام رئيس لجنة معرض مسقط الدولي للكتاب معالي د. عبدالمنعم بن منصور الحسني الذي أكد في كلمة له على المكانة الكبيرة التي حققتها المعرض عربيا وعالميا. وقال معاليه: «إن المعرض حقق مكانة عربية ودولية يشار إليها بالبنان، حيث تم تصنيفه ضمن أفضل 3 معارض على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي، وعلى المستوى العربي احتل المركز الثاني ضمن أفضل المعارض من ناحية القوة الشرائية والإقبال الجماهيري فيما احتل مكانة مميزة على المستوى العالمي من حيث جودة الأنشطة والفعاليات الموجهة لشرائح المجتمع وتحديدا برامج الأسرة والطفل».

تكريم المبدعين
وشهد الافتتاح تكريم ثلاثة مبدعين من السلطنة، وهم: بشرى خلفان ود.إحسان صادق والموسيقار مسلم الكثيري حيث تم إعداد أوراق عمل حول المكرمين تناولت أعمالهم. كما ألقت الشاعرة نورة البادية قصيدة شعرية بمناسبة اختيار محافظة البريمي كضيف شرف المعرض هذا العام، حيث تم إعداد برنامج ثقافي وفكري وفني حول هذه المحافظة سيتم تنفيذه طوال فترة المعرض يتضمن (22) فعالية ضمن البرنامج العام للمعرض، وركن المحافظة، إضافة إلى (8) فعاليات متنوعة في ركن فعاليات الطفل والمسرح، إلى جانب ندوات متخصصة في الجوانب التاريخية والمعمارية والطبوغرافية والفنية والثقافية والموسيقى الشعبية منها (6) ندوات تخصصية.
وكان سعادة السيد إبراهيم بن سعيد البوسعيدي محافظ البريمي قد أكد في وقت سابق، على أهمية مشاركة محافظة البريمي كضيف شرف في معرض مسقط الدولي للكتاب للدورة الـ(24). وقال إن هذه المشاركة تجسد إبراز الوجه الثقافي والتراثي والحضاري للمحافظة بالإضافة إلى إبراز المبدعين والأدباء والمفكرين في الساحة العمانية والعربية من أبناء المحافظة لاسيما وأن معرض مسقط الدولي للكتاب يساهم وبشكل كبير في أبراز الإنتاج الفكري.
وأكد سعادته أن المحافظة حرصت على أن يكون شكل وتصميم الجناح مستوحى من تاريخ المحافظة العريق ومعالمها المميزة والذي جاء بمساحة 120 مترا وسيكون محط جذب للزائرين في المعرض، مبينا سعادته أهمية مشاركة المثقفين والمؤسسات المختلفة والمعنية بالجانب الثقافي في هذا الجناح؛ لتحفيز الفكر الابتكاري والإبداعي ومعرفة ما تمتلكه هذا المحافظة من مبدعين ومفكرين يثروا الساحة الفكرية والوطنية في مختلف المجالات، متمنيا أن تضيف مشاركة المحافظة بعداً ثقافيـا واجتمـاعيـا مميزا.

إضافات جديدة
ويشهد المعرض هذا العام تخصيص 4 قاعات متكاملة للفعاليات الثقافية وركن موسع للبرامج الثقافية ومناشط الطفل، كما تم تخصيص ركن لفعاليات المبادرات الثقافية في عدد من الأجنحة المشاركة، وهناك مشاركة للجهات ذات العلاقة بصناعة ونشر الكتاب حيث ستخصص أماكن لحضور المؤلفين للتوقيع على إصداراتهم وإبرام عقود الإنتاج والنشر.
هذا و تمت توسعة المركز الإعلامي ورفده بقدرات وطاقات إعلامية ليكون نافذة إعلامية للمعرض على العالم، كما تمت توسعة اختصاصات «مركز جليس الإعلامي» ليشمل «فريق جليس للطفل».
وعلى صعيد المبادرات سيكون هناك أكثر من 20 مبادرة مجتمعية لننتهي في ختام المعرض بإعلان الفائز بجائزة أفضل المبادرات المجتمعية التي على أساسها سيتم تقديم الرعاية لهذه المبادرة لمدة عام كامل.
كما وسيكون حاضرا في معرض مسقط الدولي للكتاب 24 متطوعا مهمتهم تقديم خدمات إرشاد ومساعدة لزوار المعرض للوصول إلى أماكنهم.

فعاليات مصاحبة
وكان وكيل وزارة التراث والثقافة لشؤون الثقافة، رئيس اللجنة الثقافية سعادة الشيخ حمد بن هلال المعمري قد تحدث في وقت سابق عن الفعاليات الثقافية التي ستصاحب انطلاقة الدورة الـ24 للمعرض، حيث ستكون هناك 106 فعاليات ثقافية هذا العام مقارنة بـ64 فعالية أقيمت العام الفائت منها 22 فعالية ستكون من نصيب محافظة البريمي التي تحل ضيف شرف هذا العام على المعرض. كما سيحضر للمعرض الكاتب والصحفي الأمريكي توماس فريدمان، حيث سيقدم محاضرة عن إصداره الأخير وسيوقع على الإصدار يوم 22 فبراير، كما ستحضر أسماء ثقافية كبيرة على المستويين العربي والمحلي.

مناشط للطفل وندوات متخصصة
وفيما يخص الطفل فإنه ستكون هناك مجموعة من الفعاليات الموجهة للطفل حيث ستكون الأنشطة مقسمة إلى 5 أركان رئيسية وهي ركن أصدقاء الكتاب وركن أنا أستطيع وهو معني بالجانب الثقافي وقرية الألوان أو مرسم الأطفال وأخيرا ركن القرية العلمية. وستقام أيضا على هامش المعرض 3 ندوات متخصصة تتناول 3 شخصيات تاريخية أسهمت في الحضارة الإنسانية. وهناك ندوة متخصصة بعنوان «عمان في الكتابات العربية والأجنبية» ويوجد فريق لرصد كل ما كُتب عن عمان في الإصدارات العربية والأجنبية. كما أن هناك ندوة حول الطفل والإعلام والمستقبل وهذه الندوة تتعاون فيها 3 جهات هي المعرض ومكتبة الطفل العامة واليونيسف.

منصة ثواني
وكانت اللجنة المنظمة لمعرض مسقط الدولي للكتاب 2019 قد اعتمدت منصة ثواني للدفع الإلكتروني كخيار للدفع الذكي من قبل زوار المعرض في دور النشر والمكتبات المسجلة في المنصة بأمان وسهولة وسرعة.
وتهدف شركة ثواني للتطبيقات إلى تقديم خدمة «الدفع الإلكتروني» على الهواتف الذكية بهدف تحقيق أعلى مستويات الراحلة والأمان لزبائنها من خلال تقديم خدمات الدفع الإلكتروني بطريقة آمنة وسلسة وذكية بدون الحاجة إلى توفر النقد لدى المستهلك أو البطاقة البنكية. وبعد أن تم اعتمادها من قبل اللجنة المنظمة لمعرض مسقط الدولي للكتاب سوف تتيح منصة ثواني الإلكترونية لزوار المعرض شراء الكتب بكل يسر وسهولة من خلال استخدام منصة ثواني الموجودة على الهواتف الذكية والألواح الإلكترونية، مما يساهم في تحسين تجربة زوار معرض مسقط الدولي للكتاب من حيث سهولة الدفع والسرعة والآمان في الدفع.

تغطية كبيرة
وتشارك في تغطية عرس مسقط الثقافي أكثر من 25 مؤسسة عربية وإعلامية ستنقل هذا الحدث إلى مختلف دول العالم. ويستمر المعرض خلال الفترة من 20 فبراير الجاري و حتى 2 مارس المقبل.