x

اتفاقية لتعزيز مشاريع تطوير وتكامل الطاقة بالسلطنة

مؤشر الخميس ٢١/فبراير/٢٠١٩ ٠٤:٤٥ ص
اتفاقية لتعزيز مشاريع تطوير وتكامل الطاقة بالسلطنة

مسقط - العمانية
وقعت كل من وزارة النفط والغاز وشركتي شل وتوتال اتفاقية لتمويل وتنفيذ برنامج العمل لعام 2019 لتطوير موارد الغاز للمشاريع المتكاملة لتلبية احتياجات السلطنة المتزايدة من الطاقة.
ووقع الاتفاقية عن الوزارة وزير النفط والغاز معالي د. محمد بن حمد الرمحي وعن شركة شل الرئيس التنفيذي بن فان بيردن ووقعها عن شركة توتال رئيس الاستكشاف والإنتاج بالشركة أرنود بروياك.
وتغطي الاتفاقية المرحلية للشق العلوي مواقع الغاز الموجودة في الجزء الشمالي من المربع رقم 6 في غرب حقل سيح رول للغاز والذي يتم تشغيله من قبل شركة تنمية نفط عُمان. وبالتعاون مع شركة توتال، وشركة النفط العُمانية، وسيشتمل هذا المشروع على استثمارات في عمليات استكشاف وإنتاج للغاز والذي سيتم دمجه والاستفادة منه في مشروع مصنع لتسييل الغاز والجاري مناقشة تفاصيله في الوقت الراهن والمزمع تشغيله وتطويره من قبل كل من شركة شل وشركة النفط العُمانية.
وقال رئيس شل في السلطنة كريس بريز: «تُشكل هذه الاتفاقية نقلة نوعية وخطوة كبيرة في القطاع، ونأمل أن تساهم مشاريع تطوير الموارد الغازية الموجهة لمشاريع تكاملية في لعب دورٍ فاعلٍ ومهمٍ في دفع عجلة تنويع الاقتصاد العُماني وإيجاد قيمة محلية مضافة. كما إن هذه الاتفاقية تؤرخ فصلاً جديداً في مسيرة تعاوننا الوثيق والمثمر مع السلطنة».
الجدير بالذكر أن وزارة النفط والغاز، وشركة شل وشركائها (شركة النفط العُمانية وشركة توتال) سيواصلون تعاونهم المشترك جنباً إلى جنب من أجل وضع الصيغة النهائية لاتفاقيات مشاريع للطاقة والتي تم تحديدها في مذكرة التفاهم الموقعة في شهر مايو من العام الفائت 2018 والتي من شأنها أن تعزز النجاح طويل الأمد.
من جانبه اكد رئيس الاستكشاف والإنتاج في توتال أرنود بروياك استعداد توتال لهذه الخطوة الجديدة المتمثلة في إنشاء محطة لتحويل الغاز الطبيعي المسال إلى مشتقات بترولية سائلة وأنشطة إسالة الغاز في صحار، مبينًا أن المشروع سيسهم في التنويع الاقتصادي في قطاع الغاز في السلطنة ويعزز التنمية الاقتصادية في ميناء صحار والمنطقة الصناعية.
وقال الرئيس التنفيذي لشركة النفط العمانيــة م.عصـــام بن سعــود الزدجالي أن مشاريع الغاز جزء من استراتيجية الشركة نحو تكامل سلسلة صناعة الطاقة وتعزيز الشراكات الاستراتيجية مع رواد القطاع في العالم.
وأوضـح أن مشــاريع تحويل الغاز الطبيعي إلى مشتقات نفطية سائلة ستفتح الآفاق للمزيد من الاستثمارات فضلا عن توفير فرص عمل للشباب العماني وستساهم في دعم رؤية الحكومة لتنويع الاقتصاد الوطني.
وقال مدير عام شركة تنمية نفط عمان راؤول ريستوشي إن الشركة أحرزت تقدما ملحوظا في السنوات الفائتة بالاستكشافات الغازية الواعدة في حقل مبروك وستواصل جهودها في تقييم وتطوير الحقول حتى الانتهاء من صياغة شروط الاتفاقية النهائية.
وأكد أن الشركة تتطلع قدما لتقديم الدعم لوزارة النفط والغاز وشركائها وهم شركة شل وشركة توتال وشركة النفط العمانية، وذلك بالتحول التدريجي من مشغل إلى مقدم خدمة لإنجاز هذا المشروع المهم الذي سيعود بالنفع على السلطنة وشعبها.