x

مغربية تخترق الأدغال

مقالات رأي و تحليلات الاثنين ٠١/أكتوبر/٢٠١٨ ٠٠:٤٥ ص
مغربية تخترق الأدغال

مات سميث

توفر سوق WaysToCap المُدعمَة بواسطة وادي السيليكون؛ حيث يمكن للشركات الصغيرة والمتوسطة تداول السلع المضمونة، الأمر الذي يزيل عقبة رئيسية من أمام شركات الاستيراد والتصدير في القارة السمراء.

استقالت صاحبة الأعمال المغربية نعمة الباسوني من وظيفتها بإحدى الشركات الكبيرة لبدء شركة ناشئة غيرَّت من شكل التجارة الدولية بالنسبة للشركات الصغيرة في إفريقيا، مما يزيد من العائدات التي تحققها تلك الشركات، ويحسن من هامش الربح، ويزيد من عدد العاملين بها.

في حين ارتفعت الصادرات السلعية على مستوى العالم من 59 بليون دولار أمريكي في العام 1948 إلى 15.5 تريليون دولار أمريكي في العام 2016، انخفضت حصة قارة أفريقيا من تلك الصادرات من 2.2 % إلى 7.3 % في الفترة نفسها، كما تشير بيانات منظمة التجارة العالمية.

أحد الأسباب الرئيسية لعدم تمكن قارة أفريقيا من مواكبة معدلات النمو بالمناطق الأخرى هو التكلفة الكبيرة، وصعوبة التداول على الرغم من الانخفاض النسبي لتعريفات المرور في مختلف أنحاء القارة. سوق WaysToCap التي مقرها الدار البيضاء، التي حصلت على لقب رائدة التكنولوجيا في العام 2018 من المنتدى الاقتصادي العالمي تساعد في تغيير تلك الآلية من خلال توفير منصة آمنة، وموثوقة يمكن من خلالها للشركات الصغيرة والمتوسطة تداول السلع.
تقول الباسوني، الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس لسوق WaysToCap، «من حيث الأثر الاجتماعي-الاقتصادي، نقوم بتمكين الشركات الصغيرة والمتوسطة على المستوى العالمي، مما يسمح لها بالعمل بالطريقة التي تراها مناسبة، كما يزيد من حجم أعمالها. بالقيام بذلك، يتسنى لتلك الشركات توظيف عدد أكبر من العاملين، وزيادة فرص العمل الحالية، وتوفير فرص عمل جديدة. رؤيتنا هي تعميم عملنا على المستوى الأفريقي، ولكننا نقوم بذلك في منطقة تلو الأخرى، بداية بالدول الناطقة بالفرنسية، والعربية».
المنتجات الغذائية الرئيسية مثل السردين، والأرز، والمعكرونة تستأثر بالجزء الأعظم من قيمة التداول بالمنصة.
«كافة المنتجات المعروضة بالمنصة موثوقة 100% ومقدمة من مورد ذي سمعة طيبة، فنحن نختلف تمامًا عن الأسواق التجارية على شبكة الإنترنت».
يستند نظام عمل الشركة إلى العمولات. ارتفع التمويل الأولي إلى 3 ملايين دولار أمريكي.
«نساعد في إدارة عملية التداول برمتها من حيث التحقق، والنقل والإمداد، والمدفوعات، وكل جزء من سلسلة التوريد حتى وصول السلع إلى ميناء الوجهة، واستلام المشتري لها».
بدأت باسوني مسارها المهني كخبير استشاري في شركة PwC، كما درست الاقتصاد، والسياسة، والعلاقات الدولية في كلية لندن للاقتصاد في جامعة شيفيلد.
عملت هناك لأربع سنوات، وخلال تلك الفترة أسست إحدى صديقاتها في لندن شركة لسيارات الأجرة التي تعمل بالوقود الحيوي. ساعدت باسوني في توريد الوقود الحيوي من مصر، وعلى الرغم من أن نشاط الشركة توقف، كانت الشركة سببًا في درايتها بإمكانات الفرص التجارية العالمية.
متأثرة بذلك، استقالت من عملها، وبدأت عملها الخاص في الاستيراد والتصدير، وتوريد مختلف المنتجات من الزيتون إلى الملح. أدى ذلك إلى إقامتها في غينيا لمدة ثمانية أشهر، حيث كانت تقوم ببيع زوارق مهملة في ميناء كوناكري إلى أحد المصاهر في المغرب.
تقول الباسوني: «تجربتي في كوناكري جعلتني أدرك أنه ليس هناك الكثير من المنتجات المتوافرة، أو أنها مكلفة وصعبة التداول بالنسبة للشركات المحلية».
عند عودتها إلى الوطن، بدأت العمل على إيجاد حلول لمساعدة المصدرين المغاربة في بيع المنتجات في غرب أفريقيا.
تتابع الباسوني: «كان الهدف توفير منتجات عالية الجودة، ومنتجات متنوعة بأسعار تنافسية. هذا نوع من الأعمال التجارية التقليدية في مجال الاستيراد والتصدير. بدأ المشترون يتساءلون حول منتجات أخرى يمكننا توريدها، لذلك قمنا بتوسعة نطاق أعمالنا لتوريد المنتجات إلى الدول الأخرى مثل تركيا، والصين، والهند، وتايلاند». «منذ ذلك الحين، رأينا الفرصة سانحة لخلق سوق رقمية موثوقة حيث يمكن لمختلف الشركات في أفريقيا تصدير واستيراد السلع بطريقة آمنة وتنافسية».
ازداد عدد العاملين بالشركة في وقت قصير ليصبحوا 9 أشخاص، وسرعان ما انضمت إلى مسرع الأعمال الشهير Y Combinator في وادي السيليكون في أواخر العام 2016، ومن ثم العودة إلى المغرب في مايو 2017.
اليوم، يعمل بالشركة 30 شخصًا، معظمهم من الدار البيضاء. تمتلك الشركة مكاتب في لندن، ومالاجه، والمدينة الأكبر في بنين، كوتونو.
«يمكن للموردين العمل مع الشركات الأخرى في منصة WaystoCap لبيع المنتجات بسهولة. نعمل على إيجاد حلول بسيطة للمشكلات في الأسواق الأفريقية. في العديد من البلدان الأفريقية، من المكلف للغاية بالنسبة للمشترين الحصول على التسهيلات المصرفية. لا نحل محل البنوك، ولكن باستخدام التكنولوجيا وبيانات الملكية، يمكننا توفير شروط الائتمان في ظل ظروف معينة».
تعمل سوق WaystoCap مع العديد من الشركاء مثل Ecobank، ومؤمن الاعتماد CoFace، وشركة Veritas الوسيطة للمصادقة للمساعدة في خلق قدر أكبر من الثقة في المنصة.

تختتم الباسوني حديثها، «هدفنا بينما نحقق النمو هو التركيز على التداول بين أفريقيا والعالم الخارجي، وإيجاد قدر أكبر من الشفافية».

كاتب وصحفي