الأربعاء، ٢٣ أغسطس، ٢٠١٧

إقتصاد

«صحار الإسلامي» يدعم جمعية بهجة العمانية للأيتام

الأربعاء، ٩ أغسطس، ٢٠١٧

تعاون على خدمة المجتمع



مسقط –

ضمن إطار برنامج المسؤولية الاجتماعية لصحار الإسلامي -نافذة الصيرفة الإسلامية لبنك صحار- قدّم البنك دعمه المالي للسنة الرابعة على التوالي لجمعية بهجة العمانية للأيتام إذ سيُخصص المبلغ لدعم عدد من الأطفال الأيتام الذين يواجهون صعوبات في تحصيلهم العلمي لهذه السنة الدراسية. وتندرج هذه المبادرة ضمن برنامج المسؤولية الاجتماعية للبنك التي يهدف من خلالها للوصول إلى الأسر المحتاجة في أرجاء السلطنة كافة وتقديم الدعم لها.

وسلّم نائب المدير العام ورئيس صحار الإسلامي سالم بن خميس بن سيف المسكري، مبلغ الدعم إلى رئيس مجلس إدارة جمعية بهجة العمانية للأيتام الشيخ عبدالرب بن سالم اليافعي، في فرع صحار الإسلامي بمنطقة السعادة بمحافظة ظفار، وذلك بحضور مساعد مدير عام أول- ورئيس دائرة التسويق وتجربة الزبائن لبنك صحار مازن بن محمود الرئيسي، ومدير تنفيذي -فرع السعادة أحمد بن سالم جعبوب.

وتعليقاً على المبادرة قالت المديرة العامة للموارد البشرية والإسناد ببنك صحار منيرة بنت عبد النبي مكي: «كمؤسسة مالية تقدّم دعمها المتواصل للمجتمع، فإنّ البنك يعتبر من الرائدين في تقديم المبادرات التي تعزز التنمية الاجتماعية وتقدّم المساعدة للأسر المحتاجة، فالأيتام فئة مهم في مجتمعنا ويمكن أن يكونوا أعضاء منتجين وفعّالين في الاقتصاد مع تقديم المساعدة المناسبة لهم. ولذلك من الضروري أن يكون لديهم نظام دعم مستقر من شأنه أن يحسّن من دخلهم ويوفر لهم استدامة للمستقبل، وفي هذا الصدد، فإنّ بنك صحار مستمر بدعمه منذ أربع سنوات لجمعية بهجة العمانية للأيتام في صلالة. كما نثني على الجهود القيّمة المبذولة من قِبل الجمعية في دعم الأيتام وتفعيل دورهم في المجتمع، وقد أثمرت جهودهم في إحداث التغيير الإيجابي بحياة هؤلاء الأفراد وأعطتهم الأمل».

وتعبيراً عن شكره لصحار الإسلامي ومساهمته، قال رئيس جمعية بهجة العمانية للأيتام الشيخ عبدالرب بن سالم اليافعي: «أود أن أتقدم بجزيل الشكر والامتنان لصحار الإسلامي على الدعم الذي يقدّمه للجمعية. إن هذا الدعم سيساهم في إحداث تغيير إيجابي بحياة أفراد الجمعية، فصحار الإسلامي يشكّل نموذجًا مهمًا عن كيفية انخراط القطاع الخاص مع الجمعيات الأهلية ومساندتها. فهدفنا الرئيسي هو إيجاد بيئة مستقرة والعمل على توسيع شبكتنا لتستهدف أكبر عدد من الأطفال الأيتام في السلطنة ومساعدتهم».

يذكر أنّ جمعية بهجة العمانية للأيتام هي جمعية خيرية عمانية أُسِّست في فبراير 2014، تقدّم للأيتام خدمات متعددة كالطعام والدعم النفسي والعاطفي، بالإضافة إلى ذلك تعمل الجمعية على بناء مساكن وإعادة بناء بيوت الأيتام، والتنسيق مع الجهات المسؤولة لتلبية احتياجاتهم الاجتماعية والتعليمية والصحية، فضلًا عن نشر التوعية في المجتمعات المحلية حول هذه القضية.

ويعدُّ هذا الدعم الرابع الذي يقدّمه صحار الإسلامي لجمعية بهجة العمانية للأيتام، أضف إلى أنّ «قافلة «صحار العطاء» من بنك صحار قدّمت دعمها لعدد كبير من الجمعيات الأهلية كجمعية العمانية للسرطان (فرع الداخلية)، وجمعية النور للمكفوفين (فرع الداخلية)، وجمعية دار العطاء، ومركز التوحد لجمعية رعاية الأطفال المعوقين، وجمعية التدخل المبكر للأطفال ذوي الإعاقة، الخاص العماني، والجمعية العمانية لأصدقاء المسنين (فرع شمال الشرقية)، والجمعية العمانية للمعوقين (فرع صحار)، والجمعية العمانية لذوي الإعاقة السمعية، وجمعية الأولمبياد العمانية.وقد شكّلت هذه المبادرات عنصرًا رئيسيًا في استراتيجية بنك صحار الشاملة لبرنامج المسؤولية الاجتماعية التي يوفّر من خلالها مساعدة مالية للعديد من الجمعيات الأهلية في أرجاء السلطنة كافة، تتنوع من مراكز لرعاية الطفل إلى الجمعيات المعنية بذوي الاحتياجات الخاصة والجمعيات الخيرية والعديد غيرها.

فيديو

معرض الصور