الجمعة، ٢٣ يونيو، ٢٠١٧

سياسة

كيف تخطط لوبان لمرحلة ما بعد الهزيمة؟

الثلاثاء، ١٦ مايو، ٢٠١٧

لوبان

باريس - ش

قالت قناة "فرانس اينفو" الفرنسية، اليوم الثلاثاء، إن زعيمة اليمين المتطرف مارين لوبان ستترشح رسمياً للانتخابات التشريعية في فرنسا والتي من المقرر إقامتها في 11 و18 من يونيو المقبل، عن الدائرة 11 بمنطقة أنين بومونت في إقليم با دو كالية.

وأكد الأمين العام للجبهة الوطنية، نيكولا باي، في تصريحات لقناة "فرانس اينفو": من الممكن أن تعلن لوبان الخبر في الصحف والإذاعات، وقال: "أعتقد أنه لا يوجد أي تردد من جانب لوبان، كما هو الحال معها دائماً، وإنها بطبيعتها تعلن الأنباء في الوقت المناسب".

يذكر أن مارين لوبان تولت مجدداً رئاسة الجبهة الوطنية، بعد أن كانت تخلت عنها مؤقتاً بين الدورتين.

وكانت لوبان أعلنت غداة انتقالها إلى الدورة الثانية من الاقتراع الرئاسي أنها ستكون "في إجازة" من منصب رئاسة الحزب لتوحيد "الفرنسيين كافة" حول مشروعها. وكان الوسطي ايمانويل ماكرون فاز في السابع من مايو في الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية وحصل على 66.10% من الأصوات مقابل 33.90% لمنافسته.

لكن مارين لوبان حصلت على عدد تاريخي من الأصوات في الدورة الثانية (10.6 مليون ناخب) وهذا يدل على أن استراتيجيتها لـ"نزع صفة الشيطنة" عن حزب الجبهة الوطنية نجحت وبات جزءاً من المشهد السياسي الفرنسي.

وكتب ستيف بريوا الذي كان تولى مؤقتاً زعامة الجبهة الوطنية في تغريدة، الاثنين، "فخور للثقة التي منحتني إياها مارين لوبان. تستعيد اليوم رئاسة الجبهة الوطنية! المرحلة المقبلة الانتخابات التشريعية" في 11 و18 يونيو.

فيديو

معرض الصور