الخميس، ١٧ أغسطس، ٢٠١٧

محليات

تكريم المجيدين في مسابقة حفظ القرآن الكريم بسمائل

الأربعاء، ٣ مايو، ٢٠١٧

جانب من تكريم الفائزين بالمسابقة



سمائل - صالح الرواحي

أقام مكتب الإشراف التربوي بسمائل صباح أمس حفل تكريم المجيدين في مسابقة إتقان التلاوة والصوت الحسن ومسابقة حفظ القرآن الكريم من طلاب مدارس ولايتي سمائل وبدبد، وذلك برعاية وكيل وزارة التعليم العالي سعادة عبدالله بن محمد بن عامر الصارمي، وبحضور أصحاب السعادة ولاة ولايتي سمائل وبدبد والمدير العام التربية والتعليم بالداخلية سليمان السالمي ومدير مكتب الإشراف التربوي بسمائل د.سيف بن محمد الرحبي وأعضاء المجلس البلدي ومديري المصالح الحكومية بالولاية وأولياء أمور الطلاب بولايتي سمائل وبدبد.

في بداية الحفل ألقى عامر بن سعيد السليمي كلمة نيابة عن المشرفين التربويين رحب فيها براعي الحفل والحضور وقال: إن من علامات الخير والرحمة لهذه الأمة إقبالها على كتاب الله تعالى تعليماً وتعلماً ودراسة وحفظاً وما هذا الإقبال المشهود للتسابق في حفظه إلا دلالة على تحقيق وعد الله بالحفظ وإدراك الأمة لوجوب الاهتمام به، ولا غرابة في ذلك فهو دستور حياتها وسبب صلاحها ومنبع عزتها وكرامتها.

وأضاف عامر السليمي قائلاً: إننا نحتفل اليوم بتكريم كوكبة من الطلبة والطالبات المتفوقين من حفظة كتاب الله البالغ عددهم 146 طالباً وطالبة تنافسوا على حفظ كتاب الله بمن فيهم ثلاثة طلاب تأهلوا على مستوى السلطنة، فيما بلغ عدد المكرمين من المعلمين والمعلمات 47 معلماً ومعلمة بذلوا جهوداً في مدارسهم ليرتقوا بطلابهم إلى حفظ القرآن الكريم. مشيراً إلى أن الطلاب المتأهلين للتصفية الثانية بلغ عددهم 45 طالباً وطالبة والطلاب الحاصلين على درجة 95 درجة فأعلى بلغ عددهم 89 طالباً وطالبة منهم 9 طلاب من المدارس الخاصة. بعد ذلك بدأت فقرات الحفل وقد تضمنت نشيداً بعنوان (دعاء للحب قرآني) وقصيدة بعنوان (حروف النور) وأوبريتاً بعنوان (ملحمة قرآنية) ثم (التيمينة) وقد تخلل فقرات الحفل عرض مرئي لسير المسابقة ومراحل تقييم المشاركين فيها.

بعد ذلك كرّم راعي الحفل الفائزين في المسابقة والمعلمين والمعلمات والمشرفين التربويين وأعضاء لجنة التقييم، وفي نهاية الحفل قدم والي سمائل سعادة خليفة الحارثي هدية تذكارية لراعي الحفل.

فيديو

معرض الصور