السبت، ٢٤ يونيو، ٢٠١٧

محليات

الصباري عماني ثمانيني يطمح لزراعة أكبر عدد من أشجار الفرصاد والتين

الخميس، ٢٠ أبريل، ٢٠١٧

من محصول الفرصاد



نزوى - تهاني الشكيلية

ماجد بن خميس الصباري، عُماني يبلغ من العمر نحو 80 عاماً من غبرة نزوى بمحافظة الداخلية، عشق مهنة الزراعة وبالأخص زراعة أشجار التوت الذي يُعرف محلياً بـ (الفرصاد) إذ يقوم الأبناء بقطف الثمار وتجميعه بالرغم من صعوبة قطفه ولحاجته للوقت كذلك في موسم حصاده.

يقول الجد ماجد: يبدأ موسم الثمر بداية شهر مارس وبعدها مرحلة النضج مع بداية شهر أبريل ويستمر لغاية نهاية الشهر وعادة ما يستمر لبداية شهر مايو. وأضاف: لله الحمد، فقد بدأنا هذا الشهر بجني الفرصاد وأعتبره موسماً وفيراً ولله الحمد، ونسأل الله الخير الوفير في مقبل الأعوام.

وعند سؤالنا للوالد ماجد عمّا إذا كان يبيع بعض ثمار ما يزرعه أجاب: البعض منه يعصر لصنع عصير التوت للمنزل، والبعض الآخر يوزع للجيران والأهل والأصدقاء والمعارف وكذالك يباع في محلات الخضراوات والفواكه القريبة في مرفع دارس والغافتين والمدة وحي العين، إذ يُباع معلباً في علب صغيرة تصل قيمتها لنصف ريال عُماني.

ويشجع ماجد المزارعين قائلاً: أشجع جميع المزارعين على زراعة أشجار الفرصاد كغيرها من الأشجار الأخرى المثمرة والاهتمام بها لما لها من دخل وفوائد كثيرة.

وعن فوائد ثمار الفرصاد تقول أخصائية التغذية أحلام الصلطية: يتميّز الفرصاد بالعناصر الغذائية التي تعود على الفرد بالفوائد الصحية، إذ يعتبر التوت (الفرصاد) بكل أنواعه فاكهة غنية بالعناصر الغذائية لما يحتويه من الألياف والأملاح المعدنية مثل الصوديوم والفسفور والكالسيوم والبوتاسيوم والحديد والنحاس وغيرها، والفيتامينات مثل فيتامين «أ» و«ب» و»ج» والأحماض مثل حمض الفوليك والأسكوربيك ويحتوي على السكروز ومضادات الأكسدة، وكل هذه العناصر تساهم في الحفاظ على صحة الجسم من أمراض السرطان والقلب والجهاز الهضمي، كما تسهم في تحسين نسبة الكولسترول الجيّد وخفض الكولسترول السيئ وخفض ضغط الدم.

كما أن الفرصاد مفيد في علاج حالات فقر الدم والإمساك والنزلات البردية، ويعتبر طارداً للديدان المعوية وفاتحاً للشهية ومقاوماً لتكوين الحصوات ويخلص الجسم من السموم. والفرصاد مفيد لوجود مضادات الأكسدة للالتهابات والتقرحات والفيروسات وعلل الصدر. ويتميّز الفرصاد بسعرات حرارية منخفضة إذ يمكن أن يكون اختياراً صحياً لوجبة خفيفة، وبالإضافة لثماره يمكن الاستفادة من أوراقه لمرضى السكري ومرضى قرحة المعدة.

يطمح أبناء وأحفاد الوالد ماجد لزراعة أكبر عدد من أشجار الفرصاد والتين في المزرعة وذلك بسبب كثرة الطلب على الثمار في موسمها، كذلك يطمحون إلى الاهتمام بزراعة الأشجار المثمرة الأخرى مثل العنب والليمون والجوافة والسفرجل والبرتقال والفافاي والمانجو.

فيديو

معرض الصور