تسريع التنويع الاقتصادي الطريق الأمثل لمواجهة التحديات الحالية - جريدة الشبيبة

الجمعة، ٢٨ أبريل، ٢٠١٧

إقتصاد

تسريع التنويع الاقتصادي الطريق الأمثل لمواجهة التحديات الحالية

الثلاثاء، ٢١ مارس، ٢٠١٧

من المؤتمر



مسقط –

تعد التحديات الاقتصادية الحالية إشارة واضحة لأهمية وأسبقية التنويع ليس لموارد الدخل الحكومية فحسب بل لكل النظام الاقتصادي للتكيف مع الوضع الحالي لضمان الاستدامة في البيئة التي تتسم بالتحديات. وتشهد السلطنة تحولات وتغييرات بما في ذلك الإصلاح الضريبي بحيث يتوجه الاقتصاد للمسار الصحيح. كان ذلك ما توصلت إليه المناقشات لورقة بعنوان «النفط وما بعده- مستقبل الاقتصاد العماني» قدمت في المؤتمر السنوي التاسع للمعهد الهندي للمحاسبين القانونيين فرع مسقط، قدّمها الرئيس التنفيذي للشركة العمانية للاستثمارات الغذائية المهندس صالح بن محمد الشنفري، وقد افتتح المؤتمر رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة عُمان سعادة سعيد بن صالح الكيومي، بحضور السفير الهندي اندرا ماني باندي. وقد أشاد المشاركون باستراتيجية التنويع الاقتصادي التي تبنّتها الحكومة في أوائل التسعينيات من القرن الفائت والتي حققت نتائج طيبة كما يدل على ذلك نمو الناتج المحلي الإجمالي غير النفطي مقارنة بالناتج المحلي الإجمالي النفطي الذي سجّل انخفاضاً متواصلاً.

وبدأت المناطق الاقتصادية الخاصة والمناطق الحرة في جذب الاستثمارات في قطاعي الصناعة واللوجستيات. وقد أظهر المستثمرون الأجانب وبصفة خاصة الشركات الصينية والهندية اهتماماً خاصاً لجلب قاعدة إنتاجهم للسلطنة؛ نظراً للأسعار التنافسية للطاقة والضرائب المنخفضة والإعفاءات الضريبية والبيئة الصديقة للاستثمار. وقال رئيس فرع مسقط بالمعهد مبين خان، في الكلمة الافتتاحية: «نخطط لتنظيم مؤتمر كبير بالتعاون مع جهات أخرى ذات مصلحة للترويج للاستثمارات الهندية في السلطنة. وسنوجه الدعوة لكبار مسؤولي الشركات الهندية الكبيرة وسيستضيفهم فرع المعهد في مسقط».

فيديو

معرض الصور