الجمعة، ٢٣ يونيو، ٢٠١٧

محليات

جمع التراث والثقافة مع الإبهار.. متنزه العامرات العام يتلوّن بكل ألوان الطيف

الأحد، ١٢ فبراير، ٢٠١٧

متنزه العامرات

المزيد من الصور
متنزه العامرات
جانب من الفنون الشعبية


مسقط-

ألوان الطيف هي العنوان الأبرز لمتنزه العامرات العام حيث تعددت وتنوعت فعالياته لتشتمل على وصلات للفنون الشعبية العمانية قدمتها مجموعة من الفرق الشعبية العمانية واستعراضات مختلفة من دول عديدة إضافة إلى القرية التراثية بـ«منجورها» وألعابها الشعبية والمأكولات العمانية، تلك أهم الفعاليات التي حددت ملامح مهرجان مسقط هذا العام.

وترافق مع فعاليات متنزه العامرات العام إطلاق الألعاب النارية التي ترسم لوحة جمالية في سماء مسقط وهو ما يتكرر مساء كل ليلة ومن الفعاليات الأخرى التي تحظى باهتمام كبير من الجمهور الألعاب النارية وعروض الشخصيات الكرتونية.

كما برزت العديد من الفعاليات والأنشطة المتنوعة التي احتضنها متنزه العامرات العام وأبرزها مدينة فنون التسلية للألعاب الكهربائية المثيرة وألعاب المهارات، كما يحتضن المتنزه معارض الشركات الراعية وعرض الشخصيات الكرتونية المحببة للأطفال، علاوة على العروض الأخرى المثيرة التي تحبس أنفاس الجمهور، إضافة إلى المعرض التجاري وهو المكان الأفضل ليعرض التجار بضاعتهم والمكان الأمثل لتذوّق مختلف الأطباق بفضل العديد من المطاعم والمقاهي التي تنتشر في أرجائه والتي تقدم تشكيلة كبيرة من الأطباق المميّزة فتذوق ما لذ وطاب من التبولة والشاورما والبرياني والكبسة وحلّي بعد ذلك بالحلوى العمانية.

وفي منطقة الألعاب مجموعة من الأنشطة والفعاليات التي تناسب جميع أفراد العائلة إذ وفرت العديد من الألعاب المسلية والمفيدة التي ساهمت في إضفاء طابع مشوق جذب إليها عدداً كبيراً من الزوار لاسيما الأطفال والشباب الذين يحتفون باللعب كوسيلة من وسائل التعبير عن الذات وتكوين الألفة فيما بينهم.

وهناك الكثير من العروض المثيرة التي حبست أنفاس الجمهور وسلبت عقولهم وأثارت دهشتهم عند رؤيتهم لهذه العروض الممتعة والمثيرة في آن واحد، وقد تميّزت هذه العروض بالخفة في الحركة والرشاقة في العرض والقوة في تحدي الخطر علاوة على الدقة المتناهية والمهارة الفائقة في التنفيذ، وشهدت حضوراً منقطع النظير وتنال استحسان الجمهور الذي يصفق طويلاً لها، حيث تخطف إبصارهم وتأسر قلوبهم. وحفِل النادي الثقافي بالعديد من الفعاليات الثقافية من أناشيد دينية ورسم وطول فترة المهرجان استمر أطفالنا بنين وبنات بتلوين الوجوه والرسم والتلوين واللعب بالمكعبات واللعب بالمراجيح إضافة إلى المسابقات بين الأطفال، علاوة على ركن الإبداعات لتنمية الموهبة لدى الأطفال وحثهم على المشاركة في جميع الهوايات التي يحبوها، ولا ننسى أيضاً المسرح الرئيسي وعروض السيرك والعروض السحرية والاستعراضات الراقصة وعرض الشخصيات الكرتونية التي تضفي بهجة على المسرح وتحبب الأطفال من الاقتراب منهم والسلام على شخصياتهم الكرتونية المحبوبة.

فيديو

معرض الصور