الأحد، ٢٠ أغسطس، ٢٠١٧

فخر عُمان

"نبض الاقتصاد" ابتكار عُماني تتبناه جامعة أمريكية

الأربعاء، ٢٥ يناير، ٢٠١٧

البحراني أثناء تكريمه

المزيد من الصور
البحراني أثناء تكريمه
اعتراف عالمي
مسقط - تهاني الشكيلية

حقق العماني د.عبدالله البحراني تميزًا يضاف إلى إنجازات الوطن من خلال اختيار مشروعه "نبض الاقتصاد" كأفضل مشروع تعليمي يعنى بتدريس مفاهيم الاقتصاد بطريقة مبتكرة، ليتم تطبيقه في جامعة كنتاكي في الولايات المتحدة. ويشجع المشروع الطلاب على حب مادة الاقتصاد من خلال ربطها بالموسيقى.

ويعمل البحراني أستاذاً مساعداً في الاقتصاد ومدير مركز التعليم الاقتصادي في جامعة شمال كنتاكي. وساهم تركيز البحراني على التعليم الاقتصادي في حصوله على جائزة التميز في التدريس والتوجيه في جامعة شمال كنتاكي العام 2016، وكذلك شهادة "إشادة العميد" عن التدريس المتميز في كلية هايلي للأعمال بالولايات المتحدة العام 2015، وخلال السنوات الأربع الفائتة قام بنشر 12 بحثاً في أرقى الدوريات العلمية المحكمة.

ويقول البحراني في تصريح خاص لـ"الشبيبة": يجمع المشروع بين الاقتصاد والموسيقى وإنتاج الفيديوهات في مهمة دراسية واحدة، لذا يتعين على الطلاب أن يقوموا بإنجاز أغنية عن موضوع درسوه في الاقتصاد، وبالتالي يعبر الطلاب عن معرفتهم بالاقتصاد من خلال تجربة ممتعة ومثيرة للاهتمام.

ويوضح البحراني أن المشروع يشترك بين تخصصات مختلفة، حيث يجمع بين طلاب الاقتصاد وطلاب وسائل الإعلام الإلكتروني والإذاعة ليعملوا معاً لإنتاج أغنية تحت عنوان اقتصادي وإنتاج مقطع فيديو مصاحب لعملهم.

ويضيف: هذه واحدة من مجموعة أفكار قمت بإعدادها لتساعد في تدريس الاقتصاد، حيث بدأت بمشروع "نبض الاقتصاد " لأنني أردت أن أجد طريقة لإدخال العلوم الإنسانية إلى الاقتصاد. ومن المهم أن ندرك بأنه حتى المواد الرياضية مثل الاقتصاد تتطلب الإبداع ولإيجاد حلول للمشكلات نحتاج إلى إيجاد حلول إبداعية. ويتابع: إن هدفي كمعلم هو أن يتعلم الجميع الثقافة المالية وأنا دائماً أحاول أن أجد طرقاً جديدة لأجل ذلك.

وأوضح أنه كمعلم اقتصاد غالباً يغرس في الطلاب أن المفاهيم الاقتصادية تنعكس في حياتنا اليومية ويقول: أرى أن الطلاب يكونون أكثر اهتماماً وقادرين على فهم أفضل للمادة والتواصل معها بشكل أفضل عندما يستطيعون النظر إليها من زاويتهم الخاصة، ولذلك فإنني أبذل جهداً لمعرفة طلابي، إن لم يكن على المستوى الشخصي، فبالتأكيد كمجموعة، وطلابي يميلون إلى المشاركة وطرح الأسئلة وهم مستعدون لمناقشة وجهات نظرهم الخاصة بهم.

وأشار البحراني إلى أن خططته المقبلة هي مواصلة العمل في أبحاثه الاقتصادية وأنه يتطلع للقيام ببعض الأبحاث في السلطنة وأن يساعد في تحليل السياسات الاقتصادية، ويريد أن يبدأ حوارًا عن إدخال الثقافة الاقتصادية والمالية إلى السلطنة.

فيديو

معرض الصور