بمشاركة 3 متسابقين عمانيين انطلاق الجولة الأولى لرالي الإمارات.. غداً - جريدة الشبيبة

الخميس، ٣٠ مارس، ٢٠١٧

رياضة

بمشاركة 3 متسابقين عمانيين انطلاق الجولة الأولى لرالي الإمارات.. غداً

الخميس، ١٢ يناير، ٢٠١٧

حامد القاسمي

المزيد من الصور
حامد القاسمي
خالد صومار
الشارقة - ش

يشهد يوم غد الجمعة انطلاق الجولة الأولى لبطولة الإمارات للراليات المحلية للعام 2017م حيث تتألف البطولة من خمس جولات تقام في مختلف مناطق دولة الإمارات العربية المتحدة وبتنظيم من نادي الإمارات للسيارات والسياحة، حيث ستشهد الجولة الافتتاحية التي تقام بإمارة الشارقة مشاركة 3 أبطال الراليات العمانية بقيادة المخضرم خالد صومار ومساعده عيسى الوردي، بالإضافة إلى صاحب المركز الثالث في ترتيب عام البطولة العام الفائت المتسابق حامد القاسمي ومساعده محمد المزروعي وكذلك تشهد الجولة مشاركة المتسابق زكريا العوفي ومساعده عمار البلوشي لأول مرة في هذه البطولة.

وسيفتقد الرالي هذا العام خدمات المميز المتسابق فيصل الراشدي ومساعده وليد الراشدي والذي اعتذر عن مواصلة المشاركة هذا العام بسبب عدم توفر الدعم المادي بعدما كان حاضرًا في البطولة في الأعوام الثلاثة الفائتة، فيما لم يتمكن المتسابق حميد الوائلي من تجهيز سيارته في الوقت المناسب.

حيث ستكون بداية البطولة ونقطة الانطلاقة من رالي الشارقة والذي ستقام معظم مراحله في منطقة المدام والذيد فيما تقام منافسات الجولة الثانية من البطولة في 24 فبراير المقبل تليها الجولة الثالثة في 24 من مارس لتتوقف عقب ذلك البطولة في فترة الصيف على أن تستأنف الفرق المشاركة في البطولة منافساتها عبر الجولة الرابعة والتي تقام بتاريخ 27 أكتوبر المقبل على أن تختتم البطولة في إمارة الفجيرة بتاريخ الأول من ديسمبر المقبل.

المراحل

أولى مراحل الجولة الأولى من البطولة هي مرحلة الذيد ولمسافة 11 كيلو مترًا تقريبًا حيث تعاد هذه المرحلة لثلاث مرات ويتوقع مشاركة 13 سيارة مختلفة المواصفات في هذه البطولة، فيما ستكون المرحلة الثانية هي مرحلة الأكاديمية بالقرب من منطقة مليحة عبر طرق ومسارات متنوعة ولمسافة عشرة كيلومترات ويسعى الثلاثي العماني صومار والقاسمي والعوفي إلى المنافسة على الوصول لمنصة التتويج لتكون خير بداية لموسم طويل، فيما ستشكل المشاركة بالنسبة للمتسابق زكريا العوفي ذكرى جميلة كونه سيشارك في هذه الجولة فقط ولديه طموح في إحراز نتيجة تترك له سمعة طيبة في البطولة.

المعاناة مع الدعم

لا يختلف اثنان على أن المشاركة الناجحة لأية بطولة أو مسابقة سواء محلية أو دولية تعتمد على عدة عوامل ومن أهمها توافر الدعم المادي والفني، حيث يعاني معظم المتسابقين العمانيين من هذه المشكلة وفي مقدمتهم المتسابق حامد القاسمي (لوب) الذي أكد في العديد من التصريحات السابقة والحالية غياب وانعدام الدعم والرعاية لمشاركاتهم الخارجية رغم أن معظم تلك المشاركات الخارجية هي باسم السلطنة أولًا وأخيرًا، حيث قال: "رغم كل ما نعانيه من ظروف مالية صعبة وكذلك تكبد مشقة السفر إلى دولة الإمارات للمشاركة في البطولة نظرًا لغياب تنظيم بطولة عمان للراليات منذ أكثر من عامين إلا أننا لا زلنا محافظين على هذه الرياضة من الغياب التام على الساحة المحلية وذلك بالمشاركة خارجيًا، لكننا نطالب الجميع بالوقوف معنا لدعمنا لتغطية مصاريف البطولة فقط".

وأضاف القاسمي: "نحن أصحاب سيارات الرالي قد طرقنا الكثير من أبواب الشركات والجهات الحكومية ولكن دون رد من قبل تلك الجهات وأتمنى أن نحصل في الأيام المقبلة على الدعم المناسب للمشاركة دون تحملنا لتكاليف خارج إرادتنا".

من جانبه سيحاول المتسابق المخضرم خالد صومار مع مساعده عيسى الوردي اعتلاء منصة التتويج هذه المرة بعد سوء الطالع الذي لازمه في الجولة الفائتة وخروجه بعدة أعطال فنية أدت إلى انسحابه من الرالي.

وقال صومار: "حدثت لي مشاكل عديدة في الجولة الأخيرة بإمارة الفجيرة في العام الفائت وحدث كسر في شلال السيارة بالإضافة إلى أنني فقدت المكابح وأنا جاهز الآن بمشيئة الله للمشاركة ولا يمكنني تحديد عدد الجولات التي أشارك بها هذا العام، حيث يعتمد ذلك على الدعم الذي أسعى الحصول عليه من قبل شركات القطاع الخاص أو الجهات والهيئات الحكومية".

اسم جديد في البطولة

سيشارك المتسابق زكريا العوفي ومساعده عمار البلوشي للمرة الأولى في بطولة الإمارات للراليات، ويأمل العوفي من هذه المشاركة لاكتساب المزيد من الخبرات الدولية والتعرف على مناخ المنافسة في راليات الإمارات بالإضافة إلى دخوله الرالي كنوع من الاستمتاع بالقيادة، كونه لن يشارك في الجولات المتبقية من هذا الموسم في هذه البطولة نظرًا لارتباطه بالدراسات العليا خارج السلطنة.

غياب الراشدي

بطولة الإمارات للراليات هذا الموسم ستفتقد خدمات المتسابق فيصل الراشدي والذي سبق وأن شارك في البطولة لأكثر من 3 مواسم حققها معها نتائج متفاوتة، حيث سيغيب المتسابق فيصل الراشدي عن هذه البطولة بسبب الدعم المادي وعدم تمكنه من تلبيه طلبات المشاركة من الناحية المادية. وقال الراشدي: أولًا أشكر الجميع للدعم المعنوي الذي تلقيته من الزملاء لكنني لن أكون موجودًا طوال الموسم في ظل انعدام الدعم من الشركات الراعية للرياضة والمتسابقين".

المتسابق الآخر حميد الوائلي سيغيب قسريًا هذه المرة عن الرالي لعدم جاهزية السيارة بعد الحادث الذي تعرض له في الجولة قبل الأخيرة للبطولة، وقال الوائلي: "في الحقيقة كنت أود تسجيل الحضور بهذه البطولة من الجولة الأولى لكن شاءت الظروف ألا أشارك بسبب عدم جاهزية السيارة".

فيديو

معرض الصور