شرطة دبي تنهي معاناة طفلة اعتاد والدها ضربها - جريدة الشبيبة

الأحد، ٣٠ أبريل، ٢٠١٧

سياسة

شرطة دبي تنهي معاناة طفلة اعتاد والدها ضربها

الأحد، ٨ يناير، ٢٠١٧

شرطة دبي

دبي – ش

تمكنت الإدارة العامة لحقوق الإنسان في شرطة دبي من خلال إدارة حماية المرأة والطفل من إنهاء معاناة طفلة من الجنسية الآسيوية تبلغ من العمر 13 عاما بعد أن كانت تتعرض للضرب والتوبيخ من والدها بشكل شبه يومي رغم أنها من المتفوقات دراسيا، إلا أن الأب برر فعله بالخوف على ابنته من سن المراهقة، بحسب ما جاء في صحيفة "الخليج" الإماراتية.

وقال مدير الإدارة العامة لحقوق الإنسان، العميد الدكتور محمد عبد الله المر إن قانون «وديمة» يمنع كليا العنف ضد الأطفال، ويوقع مرتكبي العنف تحت طائلة القانون، مشيرا إلى أن القانون يتضمن عقوبات مشددة تصل إلى السجن عشر سنوات في حال تعريض حياة طفل للخطر، لافتا إلى أن حالة تلك الطفلة وردت للإدارة عبر خطاب موجه من المدرسة التي تدرس بها أرسلته الأخصائية الاجتماعية بعد ملاحظتها قدوم الطفلة وعليها آثار ضرب بشكل مستمر، كما أن حالتها النفسية كانت في تدهور.

ولفت إلى أنه تم التواصل عبر إدارة حماية المرأة والطفل مع أسرة الطفلة، واستدعاؤها للإدارة، حيث أكدت الطفلة للمختص أن والدها دائم الاعتداء عليها بالضرب، كما أنه سحب منها الهاتف النقال، وتبين أيضا من خلال دراسة الحالة أن الأب سبق أن تعهد من قبل أمام الإدارة بعدم التعرض لطفلته إلا أنه لم يلتزم بتعهده.

وأشار إلى أن الوالد أكد توبيخه الدائم لطفلته وضربها خوفا عليها من سن المراهقة، وما يسمعه عن تلك السن، وانه تعمد ألا يتحدث مع طفلته لمدة عام تقريبا، فقط كان يقوم بالاعتداء عليها ضربا من وقت لآخر حتى لا تخطئ.

وأفاد مدير إدارة حماية المرأة والطفل بالإدارة، العقيد أبو بكر الجسمي بأنه تم استدعاء والد الطفلة منفردا، وشرح قانون وديمة له والعقوبات التي يتضمنها، والتأكيد عليه أنه في حال عدم الالتزام بالتعهد الثاني والتوقف كليا عن الاعتداء على طفلته سيتم إحالته إلى الأجهزة القضائية المختصة بتهمة تعريض حياة طفلة للخطر.

وأشار إلى أنه تم إلزام الأب بضرورة الترفيه عن أبنائه بعد أن شكت زوجته عدم تنزههم مطلقا، وذلك باصطحابهم بشكل أسبوعي لأي من الأماكن الترفيهية، مشيرا إلى أنه أثناء جلسة جمعت الأب والام والطفلة، بكى الأب وقام باحتضان طفلته وأبدى اعتذاره عن سوء معاملتها، مؤكدا حرصه على تغيير معاملته للطفلة والعمل على إسعادها.

وأضاف أنه تم تحرير تعهد جديد على الأب ويتم حاليا متابعة حالة الطفلة بشكل دوري، والتأكد من عدم عودته مجددا لتوبيخها وإهانتها، كما يتم متابعة مدرستها للتعرف على حالتها النفسية، حيث تسير الأمور بشكل طيب.

فيديو

معرض الصور