الأربعاء، ٢٨ يونيو، ٢٠١٧

مقالات

عام جديد.. وتطلعات كبيرة

الخميس، ٥ يناير، ٢٠١٧

سالم الحبسي

السبت..

عام رياضي جميل في السلطنة طوى صفحاته قبل أيام بعد العديد مِن الإنجازات والخطوات نحو التقدم والتطوير أبرزها المضي قدمًا نحو تنفيذ المشاريع الرياضية في البنية الأساسية التي تشرف عليها وزارة الشؤون الرياضية، وأهمها إنشاء استاد الرستاق الرياضي الذي بدأت تظهر معالمه الأساسية ليدخل من ضمن المجمعات الرياضية المنتشرة بالسلطنة من أقصاها إلى أقصاها فقد أصبحت السلطنة تملك أكثر من "11 أستادًا رياضيًا".

الأحد..

البرامج والأنشطة والفعاليات التي تقيمها وزارة الشؤون الرياضية أكدت نجاحها واستمرارها بشكل منظم وبانتشار كبير على مستوى السلطنة بمختلف أنواعها التي تهتم بتحفيز الأندية الرياضية وتحفيز وتشجيع الشباب في برامجها المتنوعة والتي تعطي وتضيف بعدًا تنافسيًا مهمًا ومؤثرًا في الحركة الرياضية والشبابية والتي من المؤكد بأنها تبث جوًا من المنافسة الشريفة بين عناصر الرياضة والشباب.

الاثنين..

مع هذا الدعم الكبير الذي تقدمه وزارة الشؤون الرياضية ننتظر بأن يساهم هذا الدعم المالي والفني واللوجستي في تطور المنظومة الرياضية العمانية التي تسير بخطى وثابة وأن ينعكس هذا على المشهد الرياضي الكبير والواسع على مستوى الأندية والمشاركات الداخلية والخارجية التي نحتاج بأن تكون مستوياتها أفضل بكثير خلال الفترة المقبلة.

الثلاثاء..

من المؤكد بأن الرياضة العمانية مثل ما أخذت اهتمامًا كبيرًا مِن الجهات الحكومية، ما زالت تحتاج الدعم الأكبر في قادم الوقت لتكون صورتها أكثر إشراقًا وأكثر فعالية، فالرياضة في كل الأحوال استهلاكية في طبيعتها وتطلب المزيد من الاهتمام والدعم والعطاء والجهد وهو مسؤولية مشتركة بين وزارة الشؤون الرياضية واللجنة الأولمبية والاتحادات الرياضية والأندية الرياضية؛ لذلك ننتظر عملًا أكبر وأشمل خلال العام 2017.

الأربعاء..

هناك العديد من الجوانب التي تحتاج نوعًا من التركيز والتنفيذ وخطوات جريئة لتفعيل القطاع الرياضي الذي يجد كل الدعم من لدن جلالة السلطان قابوس المعظم، وبالتالي رسالتنا جميعًا بأن نعمل سويًا نحو تطوير هذا القطاع الرياضي والشبابي المهم جدًا والذي سيعطي أكله بكل تأكيد كلما جوَّدنا فيه العمل وزادت فيه قدراتنا نحو تقديم رياضة عمانية متطورة.

الخميس..

نفتتح عامنا الجديد باستضافة بطولة كأس العالم العسكرية لكرة القدم التي تقام في النصف الثاني من شهر يناير الجاري بمشاركة "16 منتخبًا" من جميع قارات العالم، هو حدث مهم ويحتاج منا أن نقف وراءه لدعم إنجاحه لأنه يمثل في المقام الأول السلطنة التي ستكون في واجهة هذا الحدث الكروي الكبير.

فيديو

معرض الصور