الثلاثاء، ٢٥ يوليو، ٢٠١٧

سياسة

صورة صحفية تسببت في انتحار مصورها .. شاهدها وتعرف على القصة

الأربعاء، ٢١ ديسمبر، ٢٠١٦



حازت هذه الصورة على اهتمام دولي واسع بعد أن التقطها المصور كيفين كارتر، وهي لطفلة تعاني من الجوع في مجاعة السودان عام 1993، وخلفها يقف نسر منتظراً اللحظة المناسبة كي ينقض عليها.

وقد أزاح المصور النسر بعيداً عن الفتاة ثم تركها، لكنه لم يسلم من انتقادات المجتمع، لأنه لم ينقذها من الجوع.

حاز كيفين على جائزة بوليتزر عن هذه الصورة، ولكنها أيضاً كانت أحد أسباب انتحاره بعد ذلك بثلاثة أشهر، عندما قاد سيارته إلى حديقة عامة، ثم قام بخلع خرطوم العادم وتوصيله بالسيارة من الداخل ليموت نتيجة التسمم بغاز أول أكسيد الكربون.

مات كيفين تاركاً رسالة يقول فيها: "أنا مكتئب، بلا هاتف، بلا مال للإيجار، بلا مال لدعم الأطفال، بلا مال لدفع الديون.. المال! أنا مسكونٌ بالذكريات الحية عن عمليات القتل والجثث والغضب والألم.. وتجويع أو جرح الأطفال من زنادات المجانين السعداء، وفي كثير من الأحيان من الشرطة ومن القتلة الجلادين.. لقد ذهبت للانضمام إلى كين، إذا حالفني الحظ".

في إشارةٍ إلى "كين" صديقته التي كانت قد ماتت قبل ذلك بقليل.

فيديو

معرض الصور