Al Shabiba :: غرفة التجارة تحتفل بالعيد الوطني

الخميس، ١٩ يناير، ٢٠١٧

إقتصاد

غرفة التجارة تحتفل بالعيد الوطني

السبت، ١٩ نوفمبر، ٢٠١٦

من الحفل

مسقط -

احتفلت غرفة تجارة وصناعة عمان ممثلة برئيسها سعادة سعيد بن صالح الكيومي وموظفيها في احتفالات السلطنة بالعيد الوطني السادس والأربعين المجيد. وبهذه المناسبة قال سعادة رئيس الغرفة: السلطنة ماضية في تحقيق المكاسب التنموية الرامية إلى تحقيق الرخاء والنماء للوطن وللإنسان العماني أينما كان وذلك رغم ما تواجهه من تحديات فرضتها المتغيرات والمستجدات. مشيرا: كذلك مشاركة الغرفة في هذه الاحتفالات ما هو إلا تعبير عن عزمنا لمواصلة السير والاجتهاد في سبيل بناء ورفعة عمان وتطوير القطاع الخاص كونه الشريك الحقيقي للحكومة في تنمية الوطن.

وأضاف سعادته لقد صنعت السلطنة بقيادة جلالة السلطان وبجهد أبنائها والمقيمين على أرضها نهضة جبارة كان ولا يزال من بين أهم إنجازاتها القطاع الخاص العماني الذي تطور في عدد مؤسساته وحجم مساهماته في التنمية بمختلف قطاعاتها ليصبح في الحاضر كما يراد له أن يكون كذلك أيضا في المستقبل الشريك المؤثر والرئيسي في رسم معالم التنمية للمرحلة المقبلة التي لا شك انها مرحلة مفصلية للقطاع الخاص في السلطنة تستوجب منه دوراً ريادياً أكبر في صياغتها بإبداء أرائه ومقترحاته عبر مشاركاته المتعددة وتنسيقه المستمر مع الحكومة وتقديم حلول مبتكرة تواكب المتغيرات الاقتصادية المتسارعة لمجمل التحديات التي تواجهه كما هو الحال في المشاركة في برنامج التنويع الاقتصادي (تنفيذ).. حيث ابدى القطاع الخاص التزامه بالمشاركة بفاعلية في رسم وتنفيذ البرامج والخطط ذات الصلة بالتنويع الاقتصادي عبر التنسيق الدائم والمستمر مع الحكومة في هذا الشأن.

واكد الكيومي أنه من منطلق الثقة الغالية والدعم اللامحدود الذي يوليه حضرة صاحب الجلالة السلطان المعظم -حفظه الله ورعاه- للقطاع الخاص، فإن اصحاب وصاحبات الاعمال إذ يثمنون عالياً الثقة الغالية الكريمة لمقام جلالته السامي فإنهم يؤكدون التزامهم باستمرار الدور الوطني للقطاع الخاص يقيناً صادقاً ونهجاً ثابتاً يتكامل مع أدوار مختلف مكونات المجتمع العماني الأصيل، يجسد واقع العمل المؤسسي في دولة المؤسسات من خلال ممثله الشرعي والوحيد «غرفة تجارة وصناعة عمان» والتي لن تألوا جهداً في المضي قدماً لوضع ذلك الدور واقعاً ملموساً في تجاوز التحديات المتجددة والمتغيرات المتسارعة التي تعتري مسيرة العمل الوطني، بتظافر الجهود مع مختلف مؤسسات الدولة وتكاملها في ايجاد مزيد من التسهيلات الممكنة لنمو الأعمال والمفعلة للأداء الاقتصادي بما يحقق الرؤية السامية لحضرة صاحب الجلالة السلطان المعظم -حفظه الله ورعاه.

فيديو

معرض الصور